أخبار عاجلةولايات

451 مليار سنتيم لإنجاز مشاريع بمناطق الظل في البليدة 

كشف والي البليدة كمال نويصر عن تسجيل 383 مشروعا بقيمة 451 مليار سنتيم بمناطق الظل بالولاية، وتتوزع هذه المشاريع حسب الوالي بين قطاعات مختلفة منها 56 مشروعا بقطاع التربية، و64 عملية متعلقة بالتحسين الحضري الذي يشمل التزود بالكهرباء والماء والكهرباء والغاز وشبكات الصرف الصحي وغيرها من القطاعات الأخرى.

الوالي خلال استضافته في منتدى جمعية الصحفيين والمراسلين، كشف عن تسجيل 116 مشروعا جديدا بمناطق الظل خلال السنة القادمة، ويتم البحث حاليا عن التمويل المالي لتجسديها.

وتحدث الوالي  عن السكن الهش  بالولاية، مشيرا إلى إحصاء 17 ألف سكن هش وفوضوي، مؤكدا على  أن عدد البرامج السكنية ضئيل جدا، ولا يلبي العدد الكبير من السكنات الهشة، مضيفا بأن عدد البرامج السكنية المخصصة للسكنات الهشة والفوضوية يتطلب برنامجا ضخم .

وأعلن الوالي عن عمليات خلال الأسابيع القادمة تتعلق بالقضاء على السكنات الفوضوية منها مواقع ببني تامو، الصومعة، الشبلي، ومفتاح.

وبخصوص توزيع السكن الاجتماعي أكد الوالي على أن أغلب البلديات بصدد إعداد قوائم المستفيدين.

وأوضح نويصر أن دراسة الملفات ستكون دقيقة، وكشف عن تطهير الملفات بأغلب البلديات، مشيرا إلى أن بلدية البليدة انخفض بها عدد الملفات من 22 ألف إلى 09 آلاف بعد تطهيرها، ونفس الشيء عرفته عدة بلديات أخرى، حيث انخفض عدد الملفات التي تستوفي الشروط بشكل كبير.

أما فيما يتعلق بصيغة “عدل” كشف الوالي عن توزيع حصة من 1000 وحدة سكنية ببوينان مع بداية شهر فيفري القادم، وهي الحصة الأخيرة لولاية البليدة بهذا الموقع، كما كشف عن انتهاء الأشغال بحصة 2600سكن بالصفصاف بمفتاح، في حين لن توزع الحصة حاليا بسبب تواجدها وسط مشروع سكني من 20ألف وحدة سكنية، و ينتظر أشغال تهيئة الخارجية لتوزيعها .

وأكد المسؤول على أن أغلب السكنات بصيغة “عدل”، توزع خلال السنة القادمة، وكشف الوالي عن انجاز طريق اجتنابي بموقع الصفصاف بقيمة 200مليار سنتيم.

أما بموقع سيدي سرحان قال الوالي إن هذا الموقع يعد من أحسن المواقع بالولاية رغم رفضه من طرف بعض المستفيدين، مضيفا أن هذا المشروع يضم 7000 وحدة سكنية منها 3500 وحدة موجهة لولاية البليدة، وقال الوالي إن عدد الذين يطالبون بتغيير الموقع 92 مستفيدا فقط، مؤكدا بأن تحويلهم غير ممكن.

 كنزة درويش          

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى