غير مصنف

يوم برلماني غدا حول مساهمة النقل في التنمية

م . بوالوارت

تنظم لجنة النقل والمواصلات السلكية واللاسلكية بالمجلس الشعبي الوطني، نهار غد، يوما برلمانيا حول” مساهمة النقل في التنمية المستدامة ” ، ويرتقب حضور عدد من أعضاء الحكومة خاصة وانه تزامن مع الاحتفالات بيوم العلم 16 افريل ، وهي المناسبة التي ستستغلها لجنة النقل بالغرفة السفلى للبرلمان لتكريم شخصيات وطنية وكذا رئيس الجمهورية عرفانا وتقديرا له على ما يوليه من اهتمام لهذا اليوم.

 

تحتضن يوم غد، قاعة الاجتماعات رابح بيطاط، بالمجلس الشعبي الوطني ، أشغال اليوم البرلماني حول مساهمة النقل في التنمية المستدامة ، من تنظيم لجنة النقل والمواصلات السلكية واللاسلكية بهيئة السعيد بوحجة التشريعية، هذا ما كشفت عنه مصادر من البرلمان لـ ” الجزائر الجديدة ” التي قالت، أن هذا اليوم البرلماني الذي كان يفترض تنظيمه في السابع مارس الماضي، وتقرر تأجيله لتزامنه مع زيارة الرئيس التركي، طيب رجب اردوغان، الى الجزائر، حيث تم إبلاغ وسائل الإعلام في آخر لحظة وكذا الشخصيات المدعوة بتأجيل تنظيم هذا النشاط البرلماني الى وقت لاحق، وذكرت نفس المصادر أن لجنة النقل بالمجلس الشعبي الوطني قررت بعد موافقة السعيد بوحجة على طلبها المتعلق بتنظيم اليوم البرلماني المذكور، القيام بعمل مزدوج يجمع بين النشاط البرلماني المذكور يوم العلم 16 افريل من خلال الاحتفاء بهذا اليوم لتكريم بعض الشخصيات المدعوة لحضور فعاليات اليوم البرلماني حول مساهمة النقل في التنمية المستدامة ، وحسب المصادر ذاتها، فانه من المؤكد حضور بعض أعضاء الحكومة منهم، وزراء النقل والأشغال العمومية، العلاقات مع البرلمان، التربية الوطنية وكذا البريد وتكنولوجيات الإعلام والاتصال والرقمنة، وهم على التوالي، عبد الغني زعلان، محجوب بدة، نورية بن غبريط وإيمان هدى فرعون، واستنادا لنفس المصادر فان الرئيس بوتفليقة سيحظى بتكريم خاص من طرف لجنة النقل والمواصلات السلكية واللاسلكية في الغرفة الأولى للبرلمان في ختام أشغال اليوم البرلماني المشار إليه، نظير الاهتمام الذي يوليه لقطاع النقل من جهة ، ومن جهة أخرى للنشاط الرسمي الذي قام به الأسبوع الماضي بالعاصمة، من خلال تدشينه لمشاريع إستراتيجية ودخولها حيز الاستغلال، كما هو الحال بالنسبة لجامع كتشاوة، وكذا مشروع توسعة ميترو الجزائر العاصمة  على محورين، الأول البريد المركزي – ساحة الشهداء، والآخر، حي البدر – عين النعجة ببلدية جسر قسنطينة .

م . ب 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى