أخبار عاجلةأهم الأخبارسياسة

وزير الفلاحة يتهم :” التصدير أصبح يزعج البعض”

قال وزير الفلاحة والتنمية الريفية والصيد البحري، عبد القادر بوعزقي  أن الديناميكية التي عرفها قطاع الفلاحة من حيث مستوى الإنتاج والتصدير أصبحت “تزعج” لدرجة إثارة  بعض الأطراف “ضجة” حيث تم ربط بعض حالات إرجاع لمنتجات الفلاحية مصدرة بأسباب تتعلق بالصحة النباتية وهي ادعاءات لا أساس لها من الصحة.

وجاء هذا التصريح لبوعزقي،  على هامش حفل التوقيع على اتفاقية إطار بين قطاعه  ووزارة السياحة و الصناعة التقليدية، دون أن يفصح عن هوية هذه الأطراف .

وفي رده عن سؤال للصحافة إن كان الحديث عن إرجاع منتجات فلاحية جزائرية من كندا وروسيا لأسباب متعلقة بالصحة النباتية “مؤامرة مدبرة “، قال:” إن تمكن المنتجات الفلاحية الجزائرية من إيجاد مكانة لها في السوق العالمية يزعج في حين أنه يجب تثمين المجهودات التي بذلت من أجل بلوغ هذه النتيجة”.

وتساءل الوزير عن أسباب “الضجة” التي أثيرت حول استعمال المبيدات وربطها بقضية إرجاع منتجات فلاحية في” الوقت الذي يعرف فيه تصدير هذه الأخيرة تطورا من سنة إلى أخرى وأنه عندما كانت الجزائر تستورد كل الخضر والفواكه من الخارج لم يكن أحد يتكلم”.

واستطرد  الوزير قائلا :”  الجزائر من البلدان التي تستعمل أقل كمية من المبيدات في القطاع الفلاحي حيث لا يتعدى استعمالها 0,05 كلغ في الهكتار الواحد في حين أن دولا أخرى أوروبية تتراوح كمية استعمالها للمبيدات ما بين 2 إلى 4 كلغ  في الهكتار”. و تابع يقول “إذا كانت هناك حالات معزولة لفلاحين يرفضون استعمال المبيدات أو آخرون يفرطون في استخدامها فلا يجب تعميم المشكل ” .

م.ل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى