أخبار عاجلةأهم الأخبارالوطن

وزارة الدفاع تنفي توقيف ضباطها بسبب الانتخابات وتندد

نفت وزارة الدفاع الوطني ما جاء، أمس، في جريدة الوطن الناطقة بالفرنسية، حول توقيفها 13 ضابطا في المؤسسة العسكرية، بسبب دعمهم للواء المتقاعد علي غديري الذي أعلن ترشحه للرئاسيات المزمع إجراؤها يوم 18 أفريل القادم.
وقالت الوزارة في بيان لها اليوم الثلاثاء، ”نشرت إحدى الصحف الوطنية الصادرة أمس، الأحد 03 فيفري 2019، مقالا تحت عنوان: “13 ضابط سامي تحت التوقيف”، بهذا الصدد، فإن وزارة الدفاع الوطني تكذب تكذيبا قاطعا هذه الإدعاءات، وتأكد أنه لايوجد أي فرد محل توقيف أو متابعة بشأن هذه القضية المزعومة والمتعلقة بالانتخابات الرئاسية القادمة”.

وأبرزت المؤسسة العسكرية أن “مصالحها المختصة تحت تصرف الأسرة الإعلامية وكل الصحفيين للرد على تساؤلاتهم”، وأنها “تندد بقوة بالتلاعبات المتكررة التي تستهدف صورة الجيش الوطني الشعبي، وتحتفظ بحقها في اللجوء إلى الهيئات القضائية المختصة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى