الجزائر الجديدة

نقابة الصيادلة تكشف المتسبب في ندرة بعض الادوية

لا تزال الصيدليات تعاني من نقص بعض الادوية خاصة الادوية الموجهة لأصحاب الامراض المزمنة، فليس كل دواء يصفه لك الطبيب متوفر في رفوف الصيدليات الجزائرية .

وعن هذه الندرة يحصي ممثل نقابة الصيادلة الخواص ، السيد عبد الكريم مغني عن  ” ندرة 300 دواء في رفوف الصيدليات الوطنية وهو رقم كبير لم تشهده الجزائر منذ سنوات وتمس هذه الندرة مختلف الامراض المزمنة كمرض القلب والطب الداخلي “.

 وعن الجهة المسئولة عن هكذا وضع، حمّل ممثل نقابة الصيادلة الخواص  ” الممولين ” مسئولية هذا التذبذب في توزيع الادوية، كاشفا في الوقت نفسه عن وجود 170 مسجل وغير مسوق ولا منتجا في السوق الجزائرية “.

ويتساءل السيد عبد الكريم مغني عبر أمواج القناة الاولى الاذاعية قائلا :” لماذا نسجل هذا العدد الهائل من الادوية اذا لم تكن هناك اضافة صحية علاجية يستفيد منها المريض الجزائري “.

 وينصح الاطباء الرضى بتعويض الادوية المفقودة بالأدوية الجنيسة وفي ذلك تقول المختصة في الامراض السرطانية بياري ماري كوري بالمستشفى الجامعي مصطفى باشا البروفيسور حنان حسين :” ثمة أدوية جنيسة في المتناول باقل سعر وغير مكلفة تماما ، أما بالنسبة للعلاجات الاخرى المسماة بيوسميلار ” الادوية المتطابقة بيولوجيا ” وهي ذات اسعار خاصة “.

Exit mobile version