رياضة

مولودية الجزائر.. غريب يطمئن مخازني وبلايلي في المفكرة

تعيين عمر غريب كرئيس جديد لفرع كرة القدم لمولودية الجزائر، لا يزال يصنع الحدث في محيط الفريق، ففي وقت لا يزال باشي يتشبث بمنصبه ملاقيا دعما من مكتبه في وجه غريب، يعمل الطاقم الفني على تحضير الفريق لإتمام ما تبقى من مباريات في الموسم ومحاولة الحصول على مرتبة مشرفة ولما لا احدى المراتب الثلاث الأولى.

ويشغل محمد مخازني حاليا منصب المدرب الأول للفريق خلفا لعادل عمروش الذي رحل في ظروف غامضة بعد أن عجز على السيطرة على مجموعته وتوالي النتائج السلبية للعميد، التحاق مخازني سمح للمولودية بتسجيل انتصارين في 3 لقاءات واستطاع في ظرف وجيز ان يعيد الروح الى التشكيلة والرغبة في التنافس لدى اللاعبين، ويسعى لإتمام الموسم بنفس النسق ويبدو أن الادارة الجديدة لا تملك أية نية في التخلي عنه بدليل اللقاء الذي جمع المدرب بعمر غريب مؤخرا والذي طمأن من خلاله رئيس الفرع مدربه وأكد له أنه لا ينوي فصله، بحيث طالبه بمواصلة العمل وأنه سيظل في التركيبة الفنية للفريق مهما حدث ومهما كانت التغييرات التي ستمس الطاقم هذه الصائفة، بحيث تناقلت عديد من وسائل الاعلام مؤخرا رغبة الادارة العاصمية بضم مدرب جديد تحسبا للموسم القادم وهو ما دفع مخازني للتساؤل حول مستقبله في المولودية قبل أن يطمئنه غريب الذي أعرب له عن استحسانه للعمل الذي يقوم به ومخبرا اياه انه لم يتصل لحد الساعة بأي مدرب أجنبي كما تروج له الصحافة وحتى ان تحقق ذلك خلال الميركاتو فان المولودية ليست مستعدة للتفريط فيه وسيظل في التركيبة البشرية للعميد كمدير رياضي للفئات الشبانية خاصة أنه معروف على مستوى هذه الفئات كيف لا وهو الذي سبق له وأن كان وراء اكتشاف العديد من المواهب على غرار شافعي وشيتة.

هذا وتناقلت بعض وسائل العلام أنباء حول رغبة استعانة عمر غريب بخدمات المدرب الفرنسي بيرنار كازوني الذي كان قد حقق نتائج ايجابية مع العميد قبل أن يقال على خلفية سلسلة سلبية العام الماضي، لكن غريب لا يزال يصر على منحه فرصة أطول وتلبية كل رغباته بتكوين فريق قوي يتنافس على كل الألقاب ابتداء من الموسم المقبل.

بلايلي في المفكرة

ومن بين العناصر التي قد تكون من مفاجآت الميركاتو القادم مهاجم الترجي التونسي والمنتخب الوطني يوسف بلايلي الذي حسب مقربي رئيس فرع كرة القدم في العميد، يكون قد أبدى رغبته في تقمص ألوان الفريق العاصمي وهي نفس الرغبة التي كان قد أبداها قبل موسمين حين لم يستطع قاسي سعيد اقناعه بالالتحاق وقيام نادي أنجي بتحويله الى الترجي.

بلايلي ليس وحيدا في القائمة بما أن عودة مبيباراكو من مغامرته السعودية تبقى ممكنة بحيث يكون ابن مدينة بجاية قد وافق على الفكرة ما قد يسمح له بالرجوع الى الفريق مع انتهاء الموسم الجاري.

مهدي.س

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى