رياضة

مولودية الجزائر.. صايفي يرمي المنشفة والأنصار تحت الصدمة

عاد فريق المولودية إلى أجواء التدريبات رسميا، أمسية الجمعة في حصة احتضنتها مدرسة الفندقة بعين البنيان بحضور مجموعة محدودة من اللاعبين في انتظار التحاق البقية.

المولودية التي تشرع رسميا في تحضير الفترة القادمة واستئناف منافسة رابطة الأبطال عرفت رحيل العديد من اللاعبين، الا أن مسلسل الرحيل مس كذلك الطاقم الفني بحيث جرت الحصة بحضور الفرنسي كازوني، مساعده المباشر حكيم مالك والمحضر البدني بلخير في حين كان نويوة منتظر يوم أمس بعد أن تعذر التحاقه في اليوم الأول لأسباب شخصية.

وعرفت الحصة الأولى غياب المساعد رفيق صايفي عن الحصة وسط ذهول في صفوف اللاعبين بحيث سرعان ما تبين أن اللاعب السابق ومحبوب جماهير المولودية قد انسحب نهائيا وأنه لن يعود مفضلا الاستقالة.

وخلف الخبر ذهولا وسط أنصار العميد المتمسكين بلاعبهم والذين ساندوه بحيث حاولوا معرفة الأسباب مع محاولة اقناعه بالعدول عن القرار.

ويبدو أن تواجد حكيم مالك في الطاقم  الفني والصراعات الداخلية التي نشبت العام الماضي بينه وبين المعني على خلفية تقرب مدرب العلمة السابق من كازوني وتفضيل هذا الأخير له، جعلوا صايفي يفضل رمي المنشفة والرحيل كونه صار يحس نفسه غير مهم في الفريق.

هذا وكشف مصدر عليمة في بيت العميد أن المسير الأول للفريق كمال قاسي السعيد وعد ، يقوم بكل ما بوسعه لاقناع صايفي بالعدول عن قرار الانسحاب في انتظار ما اذا سيبلغ هدفه خاصة في ظل اصرار لاعب الخضر السابق عن الرحيل ودخول تجربة تدريب وحيدا في فريق ما.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى