أهم الأخبارالوطن

منظمة حماية المستهلك تثمن إعلان النيابة العامة فتح ملفات فساد

ثمنت منظمة الجزائرية لحماية وإرشاد المستهلك، إعلان النيابة العامة لدى مجلس قضاء الجزائر، فتح تحقيقات في قضايا فساد.

وقالت منظمة حماية وإرشاد المستهلك، في بيان لها ، إن الخطوة التي قامت بها النيابة العامة، هي خطوة عملاق، تؤسس لعدالة حقيقية ومستقلة بالجزائر” ، وأضافت انها ” الخطوة التي طالما نادت بها المنظمة من خلال كل قضاياها التي رفعتها أمام العدالة و الإدارة للدفاع عن المستهلكين من جشع بارونات التجارة والصناعة بالجزائر وكذا الفساد الذي طال عدة ملفات أرهقت جيب المواطن وكرامتهم”.

واكدت المنظمة التي يرأسها مصطفى زبدي ، انها “متمسكة ومتابعة باهتمام لكل الملفات المرفوعة من طرفها، على غرار ملفات شركات تركيب السيارات ، سكنات عدل والترقوي العمومي، شركات الاتصالات الهاتفية وبارونات المواد الإستهلاكية الأساسية ذات السعر المقنن ” مشيرة الى انها “تضع ثقتها الكاملة في جهاز العدالة “.

وأعربت منظمة حماية وإرشاد المستهلك ، عن “استعدادها التام للتأسس كطرف مدني في كل قضايا الفساد التي ستباشرها النيابة العامة ضد كل من نهب جيوب المستهلكين الجزائريين بطريقة مباشرة أو غير مباشرة”، مضيفة أنها ” ستكون سندا لها في تمثيل المستهلكين والدفاع عن مصالحهم المادية والمعنوية، كما كانت دوما..”.

أمال كاري

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى