أهم الأخبارسياسة

ملف الرئاسيات على طاولة المكتب الوطني لحمس غدا الثلاثاء

تعقد حركة مجتمع السلم، اجتماع للمكتب الوطني، غدا الثلاثاء تزامنا مع افتتاح الدورة البرلمانية، وينتظر أن يكون ملف الرئاسيات التي لم يحدد تاريخها بعد على طاولة النقاش بالإضافة إلى المواضيع السياسية الهامة والملفات الساخنة التي طفت على السطح في الآونة الأخيرة يتصدرها مقترح تعديل قانون الانتخابات.
وسيكون لقاء المكتب الوطني لحركة مجتمع السلم، عمليا بالدرجة الأولى، وسيكون الجانب السياسي مطروحا بقوة، على غرار ملف الرئاسيات، حيث أكد رئيس حركة مجتمع السلم عبد الرزاق مقري، ببومرداس، أن تشكيلته السياسية مستعدة لخوض غمار انتخابات رئاسية يساندها الجميع في حالة ما قررها الشعب الجزائري للخروج بالبلاد من الأزمة، وقال، في كلمته الافتتاحية لفعاليات الجامعة الصيفية لهياكل وإطارات الحزب، بأن” مشروع الحركة الأول هو التوافق الوطني”، مضيفا بأنه ” في حال عدم تحقيق ذلك فسيشارك حزبه في الانتخابات الرئاسية وهو مستعد لذلك إذا ما ساندها الجميع وقررها الشعب سواء بعد شهر أو بعد سنة “. وأكد مقري أن ” الحركة التي يرأسها جاهزة كل الجاهزية لهذا الاستحقاق الانتخابي التوافقي ومستعدة لكل الاحتمالات في حال تنظيمه بعد شهر من الآن أو بعد سنة، فليس لدينا أي إشكال في ذلك “.
ومن المرتقب أن يضبط المكتب الوطني لحركة مجتمع السلم تواريخ انعقاد ندوات موضوعاتية حسبما كشف عنه عضو المكتب الوطني أحمد صادوق في تصريح لـ ” الجزائر الجديدة “.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى