أخبار عاجلةأهم الأخبارسياسة

مقري يدعو لاستمرار الحراك الشعبي لغاية رحيل بلعيز وبن صالح

دعا رئيس حركة مجتمع السلم، عبد الرزاق مقري، إلى ضرورة استمرار الحراك الشعبي إلى غاية استقالته من منصبه، مشيرا إلى ان تنصيب بن صالح، كرئيس للدولة لمدة 90 يوما، ضد الإرادة الشعبية.

وقال مقري في تدوينة نشرها بصفحة الرسمية على الفايسبوك “يجب أن يستمر الحراك الشعبي إلى أن يستقيل عبد القادر بن صالح، من رئاسة الدولة ثم يستقيل بعده أو معه أو قبله بلعيز”.

ليضيف” عندئذ سنكون في وضعية لا يتم حلها إلا بإسناد مواد الدستور بالتدابير السياسية من خلال الحوار لتنصيب شخص يقبله الشعب ولا يكون فاسدا ولا يكون متورطا في التزوير وبعدها يقوم هذا الرئيس بإصدار المراسيم التي تسمح بتحقيق الإصلاحات قبل العودة للمسار الانتخابي”.

ويعتقد مقري أن “الذهاب للانتخابات قبل الإصلاحات هو استخفاف بالشعب الجزائري وإهدار لصورة الجزائر البديعة التي رسمها الحراك الشعبي في كامل المعمورة وهو مغامرة بأمن البلد واستقراره، وكل جهة ستتحمل مسؤوليتها بقدر صلاحياتها وقدرتها على الفعل”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى