الرأي

مغرب عربي ام صهيوني؟

الطريقة التي تباكى بها المخزن المغربي في ذكرى تأسيس المغرب العربي مثيرة للسخرية والاشمئزاز في نفس الوقت.. فقد تكالبت تلك الابواق على تحميل الجزائر المسؤولية الكاملة على تعطيل هذا الصرح ودفنه.. بينما القاصي والداني يعلم ان الطعنة الاساسية والكبرى جاءت من المخزن الذي لم يكتف بالمناورات والمؤامرات بل دخل في النهج الخياني للامة عبر تحالفه مع اعداء الامة العربية وفي مقدمتهم اسرائيل

هذا يعني :
ان المخزن الذي ضرب احلام بناء المغرب العربي في مقتل في 1963 من خلال عدوانه الغادر على الجزائر المستقلة. والذي قام باحتلال ارض صحراوية مغاربية متنكرا لحقوق الاخوة والجيرة والذي قام عام 1991 بغلق الحدود مع الجزائر من طرف واحد بسبب هواجس مريضة.. يريد اليوم ان يبرئ ساحته ويحمل الجزائر مسؤولية كل جرائمه في حق حلم الشعوب في بناء مغرب عربي قوي.
كما يعني ان الخلافات الماضية كلها كان يمكن تجاوزها من خلال الحوار .. لكن قيام المخزن بخطوة التطبيع الخيانية مع الصهاينة هو القرار الذي انهى بشكل رسمي هذا المشروع.. وأتى بالصهاينة الى حدود الجزائر .. فهل بتباكى المخزن على ضياع حلم المغرب العربي الكبير ام انه يريد بناء مغرب صهبوني على مقاسه؟!

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى