أهم الأخبارالوطن

مدير الوقاية بوزارة الصحة، جمال فورار :” تنصيب آليات التكفل بالحالات الحادة للأنفلونزا “

كشف مدير الوقاية وترقية الصحة بوزارة الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات الدكتور جمال فورار عن تنصيب آليات التكفل بالحالات الحادة للإصابة بالأنفلونزا الموسمية بالمؤسسات الاستشفائية للوطن الأسبوع القادم.

وأكد الدكتور فورار خلال اشرافه على الحملة التوعوية التي نظمتها الوزارة بالتنسيق مع معهد باستور والمعهد الوطني للصحة العمومية يوم السبت بالمركز التجاري لأرديس لفائدة الجمهور العريض أن تنصيب آليات التكفل بالحالات الحادة والمعقد للأنفلونزا الموسمية سيما لدى الأشخاص المسنين والنساء الحوامل والمصابين بالأمراض المزمنة سيكون الأسبوع القادم.

وأوضح بالمناسبة أنه ونظرا لنجاح حملة السنة الفارطة ارتأت الوزارة تكرار التجربة هذه المرة ومرافقتها بنشاطات ترفيهية لفائدة الأطفال لجلب عدد أكبر من المواطنين بالمركز التجاري لأرديس كما تنوي ûحسبه- توسيعها إلى الولايات الكبرى الأخرى للوطن .

وذكر في هذا الصدد بأن معهد باستور قد استورد لموسم هذه السنة مليوني و500 ألف جرعة لقاح تم توزيع مليون و300 جرعة منها على المؤسسات الاستشفائية والمراكز الصحية الجوارية والبقية على الوزارات ذات السيادة .كما استورد السنة الفارطة ونظرا للأحوال الجوية التي شهدت انخفاضا محسوسا في درجات الحرار تسببت في انتشار للأنفلونزا 400 ألف جرعة إضافية.

وقد تسببت الأنفلونزا الموسمية يشير ذات المسؤول-إلى وفاة 26 شخصا سنة 2017 و23 آخرين سنة 2016 جلهم من المصابين بالأمراض المزمنة ونسبة 12 بالمائة من بينهم من النساء الحوامل.

وتؤدي الأنفلونزا الموسمية حسب معطيات المنظمة العالمية للصحة إلى إصابة بين 3 إلى 5 ملايين شخص بحالات حادة خطيرة عبر المعمورة تتسبب في وفاة أزيد من 650 ألف شخص سنويا.

ويذكر أن اللقاح يقدم للأشخاص المسنين والنساء الحوامل والمصابين بالأمراض المزمنة بالمؤسسات الاستشفائية والصحة الجوارية والصيادلة الخواص مجانا.

محمد.ل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى