أخبار عاجلةرياضة

مدوار يؤجل الداربي ويثير السخرية

أكدت الرابطة المحترفة لكرة القدم اليوم تأجيل مباراة الجولة 12 بين اتحاد العاصمة والمولودية وكذا لقاء شباب بلوزداد وأولمبي الشلف الى موعد لاحق.

جاء القرار بعد أخذ ورد وتصريحات لمدوار، أكد من خلالها أنه لن يؤجل اللقاء خاصة أن ادارتي الاتحاد والشلف لم تراسلاه قبل أن يرضخ للأمر الواقع بعد تلقيه المراسلتين.

وبعد موافقة إدارة اتحاد الجزائر على طلب نظيرتها من مولودية الجزائر، لتأجيل “الداربي” العاصمي الذي كان مبرمجا غدا بملعب عمر حمادي ببولوغين، أكد الرئيس عبد الكريم مدوار، للتلفزيون العمومي، أن هيئته  لم تتلق أي إشعار في هذا الخصوص، مشيرا أن المباراة ستُجرى بموعدها (اليوم الأحد على الساعة الـ17:00 بملعب بولوغين)، وهي التصريحات التي أحدثت جدلا كبيرا عشية أول أمس، قبل أن ترسل إدارة مولودية الجزائر طلبا رسميا للرابطة لتأجيل “الداربي”، وهو ما قوبل بالإيجاب.

وجاء في بيان الهيئة المسيرة للبطولة الوطنية، اليوم أنه بعد تلقي طلب رسمي من إدارة “العميد” لتأجيل اللقاء المحلي، وبعد موافقة إدارة اتحاد الجزائر، قررت الرابطة قبول الطلب وتأجيل المواجهة إلى موعد لاحق، وهو ما أنهى حالة الترقب التي سادت أول أمس الشارع الرياضي العاصمي، خاصة وأن قضية لقاء الموسم الماضي لحساب مرحلة الذهاب لا يزال قي الأذهان بعد فضيحة مدوية ووصول القضية إلى المحكمة الرياضية الدولية.

وكشفت أيضا الرابطة المحترفة عن تأجيل مباراة جمعية الشلف وشباب بلوزداد التي كانت مبرمجة بملعب بومزراق لحساب الجولة 12 من المحترف الأول، وذلك بعد موافقة إدارة “الشلفاوة” على طلب نظيرتها من بلوزداد لإرجاء اللقاء لموعد لاحق.

قرار مدوار،  قابلته سخرية الشارع الرياضي، خاصة أنه أكد في وقت سابق أنه لن يقبل بتأخير أي مباراة بعد أن التزمت كل الفرق المشاركة افريقيا على لعب لقاءاتها مادامت تفصلها على لقاءاتها الافريقية 72ساعة القانونية.

ويتساءل الشارع الرياضي عن دور الفاف في قضية مثل هذه خاصة أن مهمة مدوار كرئيس للرابطة انتهت رسميا وصار يسيرها اداريا ما يعني أن هذا القرار تمعرضه على الفاف وتكون قد وافقت على التأجيل وهوما يثير الاستفهامات خاصة أننا على مقربة من فترة انتخابية قد يكون فيها زطشي مترشحا لخلافة نفسه.

مهدي.س

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى