رياضة

مارادونا يهاجم رئيس الأرجنتين بسبب الانفلات الأمني في نهائي كوبا ليبيرتادوريس

هاجم النجم الأرجنتيني الكبير دييجو أرماندو مارادونا رئيس بلاده ماوريسيو ماكري بعد حالة الانفلات الأمني التي صاحبت مباراة نهائي كوبا ليبيرتادوريس بين كلًا من ريفير بلايت وبوكا جونيورز.
جاء هذا في تصريحات صحفية أدلى بها مارادونا ونقلتها صحيفة “إل كوميركيو” وأكد خلالها أن البلاد تمر بأسوأ أحوالها.
وقال مارادونا: “في الأرجنتين لا يوجد أمن، الأمر مرعب أن تنزل لأرض الملعب، لسوء الحظ يجب أن أقول ذلك وأنا شخص أرجنتيني حتى النهاية لكن ماكري – ماوريسيو ماكري رئيس الأرجنتين – يحدث الفوضى، هناك لصوص في كل مكان، والشعب لا يأكل”.
وأضاف: “هذا هو التغيير الذي صوت له الشعب، ما الذي سيهمه في كون طفل عمره خمسة أعوام في مدينة لوماس دي زاموا سيأكل أم لا، إذا كان الرئيس من أبناء المليونيرات فكيف سيعرف كيف هي الأمور في الوحل”.
وأكمل: “كل شيء كان فادح في الانتخابات، الرئيس خدع الجميع بالكذب، اليوم نحن أكثر سوءً مما كنا عليه من زمن بعيد”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى