أخبار عاجلةثقافة

للمخرج جعفر قاسم: العرض الشرفي لفيلم “هيليوبوليس” بأوبرا الجزائر هذا الخميس


سيتم، العرض الشرفي للفيلم الروائي الطويل “هيليوبوليس” للمخرج جعفر قاسم بأوبرا الجزائر، هذا الخميس (5 نوفمبر)، في إطار الاحتفال بذكرى اندلاع ثورة أول نوفمبر 1954، فيما يسبقه عرض للإعلاميين يوم الأربعاء صباحا بقاعة ابن زيدون برياض الفتح بالعاصمة بحضور المخرج والطاقم التقني والفني للعمل، من تنظيم المركز الجزائري لتطوير السينما.

زينـة.ب

وكان المخرج قد أطلق قبل أسبوع الفيديو الترويجي لهذا العمل الذي قد اختارته الجزائر تحت إشراف لجنة مختصة على مستوى وزارة الثقافة يترأسها المخرج محمد لخضر حمينة، للتنافس على جائزة أوسكار أحسن فيلم روائي طويل ناطق بغير اللغة الإنجليزية أي جائزة أحسن فيلم أجنبي التي تقدمها أكاديمية فنون وعلوم الصور المتحركة في أمريكا.ويصوّر  “هيليوبوليس” الذي أنتجه المركز الجزائري لتطوير السينما بدعم من وزارة الثقافة والفنون والذي يدخل في خانة السياسة، أحداثا حدثت بالواقع بوقائع تبدأ في سنة 1940 تدرجا للوصول إلى أسباب مجازر 8 ماي 1945 الفظيعة حيث كانت نقطة سوداء في تاريخ الاستعمار، ويروي الفيلم قصة أحد ملاك الأراضي ببلدة هيليوبوليس بالولاية الجزائرية قالمة، يدعى زيناتي (وهو ابن قايد) الذي تأثر بالأفكار الإدماجية، لكن يحدث أن يكون ابن زيناتي الشاب الطالب مناديا باستقلال الجزائر.
وكانت السفارة الأمريكية بالجزائر قد احتفت بالمخرج جعفر قاسم بعد ترشيح فيلمه حيث نشرت السفارة تهنئة خاصة بصفحتها في “فيسبوك” كتبت فيها “تهانينا لفريق عمل هليوبوليس الذي تم ترشيحه ليمثل الجزائر لنيل جائزة أفضل فيلم روائي طويل دولي في حفل توزيع جوائز الأوسكار لعام 2021!”، وتابعت في المنشور ذاته “هيليوبوليس دراما جزائرية من إخراج جعفر قاسم تروي أحداث 8 ماي 1945″، بالإضافة إلى وضعها لصور من الفيلم ومشاركة صفحته الخاصة بالعمل في “فيسبوك”.

ويُعتبر هذا العمل هو أول تجربة سينمائية للمخرج جعفر قاسم ولم يعرض بعد، شارك في بطولته كل من فضيل عسول ومراد أوجيت وعزيز بوكروني وسهيلة معلم ونصر الدين جودي وآخرون فينا تم تصويره في عين تموشنت غرب الجزائر. وجعفر قاسم مخرج، كاتب سيناريو ومنتج تلفزيوني وسينمائي، مواليد 12 مايو 1963 في سيدي عيش ولاية بجاية، وهو أول من أدخل السيتكوم إلى الجزائر، أنتج أنجح المسلسلات الجزائرية الرمضانية، ومالك شركة برود آرت فيلم للإنتاج التي شاركت بأول تجربة سينمائية له التي يطرقها من باب الفيلم الثوري، بالإضافة إلى المسلسلات الرمضانية على غرار “السلطان عاشور العاشر”، “جمعي فاميلي” في أجزاء، “ناس ملاح سيتي” في أجزاء أيضا، والمسلسل الدرامي “موعد مع القدر”.

يُذكر أن العرض الشرفي لـ”هيليوبوليس” سيكون في حدود الساعة الخامسة مساء هذا الخميس بأوبرا الجزائر، بينما العرض المخصص للإعلاميين يوم الأربعاء بقاعة “ابن زيدون” برياض الفتح، سيكون في تمام الساعة العاشرة صباحا. 

للإشارة، فإن جوائز الأوسكار في دورتها الـ93 لهذا العام، ستُوزع في 25 أبريل القادم بدل 28 فبراير كما تجري العادة، بسبب جائحة كورونا التي غيرت الكثير من الأحداث في العالم، فيما عرفت الدورة السابقة فوز الفيلم الكوري الجنوبي “بارازيت” من نوع الكوميديا السوداء للمخرج بونج جون هو بجائزة أحسن فيلم روائي طويل.زينـة.ب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى