محلي

كندا.. المؤبد لقاتل 8 أشخاص ومروع حي المثليين

قضت محكمة كندية بالسجن مدى الحياة على رجل قتل 8 أشخاص، أغلبهم أجانب، وأثار الذعر وسط قرية المثليين في مدينة تورنتو الكندية.

وتضم قائمة ضحايا السفاح، بروس مكارثر، مهاجرين ولاجئين من أفغانستان وسريلانكا وإيران وتركيا، ومشردا كنديا.

وقد ألقت السلطات الكندية القبض على مكارثر سنة 2018 بعد أن تم العثور في شقته على طفل مربوط إلى سرير.

واكتشفت الشرطة فيما بعد أن القاتل كان يعمل مصمم مناظر وحدائق طبيعية، وهذا ما ساعده في إخفاء بقايا جثث ضحاياه في الحدائق التي كان يشتغل فيها.

ويعمد القاتل إلى استدراج ضحاياه، الذين يسكن أغلبهم في حي المثليين، إلى شقته ويعتدي عليهم ثم يقتلهم ويقوم بتقطيع جثثهم ليسهل إخفاؤها.

اعترف بروس مكارثر بارتكاب 8 جرائم قتل في منطقة حي المثليين “غي فيليج” في عاصمة ولاية انتاريو الكندية، على مدى 7 سنوات، بدءا من عام 2010.

وأشار قرار الحكم إلى أنه لن يحق لمكارثر، البالغ من العمر 67 عاما، طلب العفو أو الإفراج، إلا بعد قضاء 25 عاما في السجن.

هذا وذكرت تقارير أن مكارثر كان متزوجا ولديه ولد وبنت، لكنه انفصل عن زوجته لاحقا، ويُرجح أن لديه ميولا مثلية.

المصدر: نوفوستي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى