أخبار عاجلةأهم الأخبارالوطن

قايد صالح: الجيش سيضمن مرافقة المرحلة الانتقالية

قال أحمد قايد صالح، قائد أركان الجيش الوطني الشعبي ونائب وزير الدفاع أن أطرافا خارجية تريد ضرب استقرار البلاد.

خلال اليوم الثالث لزيارته للناحية العسكرية الثانية أين أشرف على مناورات “حسم 2019 ” قال قائد الأركان في كلمة توجيهية “للأسف، مع استمرار المسيرات السلمية، سجلنا محاولات من أطراف أجنبية لضرب استقرار البلاد”.

وبخصوص الوضع السياسي دائما قال أحمد قايد صالح ” الجيش الوطني الشعبي، سيضمن مرافقة المرحلة الانتقالية، في ظل الثقة المتبادلة بينه وبين الشعب”.

وأضاف “المرحلة الحاسمة تقتضي من أبناء الشعب الجزائري التحلي بالوعي والصبر و الفطنة من أجل تحقيق المطالب الشعبية والخروج بالبلاد إلى بر الأمان”.

وفي الكلمة التي ألقاها تحدث نائب وزير الدفاع مجددا عن العصابة قائلا “العصابة التي تورطت في قضايا فساد ونهب المال ستكون محل متابعة من العدالة”.

وأضاف “المتابعات القضائية ستمتد إلى ملفات فساد سابقة والعدالة من بينها الخليفة وسوناطراك و”البوشي استرجعت كل صلاحيتها”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى