أهم الأخباررياضة

فغولي يؤكد حقيقة إصابته ويشدد الخناق على ماجر

من دبي أين يقضي حاليا اللاعب عطلته بعد موسم شاق وتتويج مستحق بالدوري التركي رفقة فريقه غالاتاساراي، خرج سفيان فغولي عن صمته وأوضح للجماهير وللرأي العام أسباب غيابه عن التربص القادم للمنتخب الوطني وعن وديتي الرأس الأخضر يوم 1 جوان والبرتغال يوم 7 من نفس الشهر.

وأكد فغولي عبر رسالة على حساباته الخاصة على مواقع التواصل الاجتماعي بكثرتها أنه فعلا مصاب وأن إصابته وراء القدم تحتاج ل3 أسابيع من الراحة بعد القيام بعلاجها مباشرة بعد نهاية الدوري مشيرا الى أن الإصابة عانى منها خلال الجولات الأخيرة من الدوري واضطر للاستعانة بالحقن لمواصلة اللعب ومساعدة فريقه على التتويج بالدوري.

وكانت رسالة فغولي واضحة ومفادها أن الغياب له أسباب بحيث أبدى أسفه العميق في إجابة مباشرة لمن شككوا في غيابه وفي إصابته من بينهم رابح ماجر الذي لم يهضم بعد غضبه بعد الخرجة الغير منتظر للاعبين فغولي ومبولحي اللذان استعملا الحيلة لتفادي التربص القادم كرد منهما للحقرة التي طالتهما سابقا بالإبعاد.

خرجة فغولي ستزيد حتما الضغط على ماجر، ففي كواليس الفاف قيل أن ماجر غضب كثيرا وتوعد الثنائي المتمرد بالشطب نهائيا من قائمة المنتخب متهما إياهم بالتلاعب بألوان المنتخب، لكن الأدلة وصور التصوير المغناطيسي التي أرسلها اللاعب أثبتت العكس وستجعل ماجر في موضع لا يحسد عليه وسيجعله تحت ضغط الجماهير مستقبلا ومن جديد وسيكون ماجر مطالبا في كل مرة بتوجيه الدعوة الى الثنائي وخاصة فغولي في حال بقائه كمدرب بعد لقاء البرتغال المحفوف بالمخاطر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى