أخبار عاجلةأهم الأخبارالوطن

عائلة إرهابي تسلم نفسها بجيجل

أعلنت وزارة الدفاع الوطني أن عائلة الإرهابي “ف. صالح”، سلمت نفسها أول أمس إلى السلطات العسكرية بجيجل.

وجاء في بيان لوزارة الدفاع الوطني أمس الجمعة  أنه في إطار مكافحة الإرهاب، وبفضل الجهود المتواصلة للجيش الوطني الشعبي، سلمت يوم الخميس 26 أفريل 2018، عائلة الإرهابي “ف. صالح”، الذي التحق بالجماعات الإرهابية سنة 1998، نفسها للسلطات العسكرية بجيجل بالناحية العسكرية الخامسة. العائلة تتكون من زوجته وإبنه الإرهابي “ف. أسامة”، بالإضافة إلى طفل  وخمس بنات إحداهن أم لرضيعين .

وأوضح ذات المصدر أنه تم إثر ذلك، وبفضل استغلال المعلومات، استرجاع مسدس رشاش من نوع كلاشنكوف وثلاثة مخازن وكمية من الذخيرة، كما تم كشف وتدمير مخبأين للإرهابيين بالميلية.

وفي سياق آخر، حجزت مفارز للجيش الوطني الشعبي بالتنسيق مع مصالح الجمارك، بكل من برج باجي مختار وعين قزام وسوق أهراس وتبسة والطارف ، شاحنة و(29441) لتر من الوقود و(05) مطارق ضاغطة وكمية معتبرة من المواد الغذائية. كما حجزت مفرزة لحرس الحدود بالنعامة (330) خرطوشة لبنادق صيد من مختلف العيارات.

واختتم البيان يقول  هذه النتائج المحققة تؤكد مرة أخرى فعالية المقاربة المنتهجة من طرف القيادة العليا للجيش الوطني الشعبي في القضاء على ما تبقى من شراذم الإرهاب، ومحاربة الجريمة المنظمة من كل أشكالها. 

م.ب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى