أخبار عاجلةأهم الأخبارالوطن

طعونهم معلقة منذ 7 سنوات.. مكتتبون في “عدل2” ينظمون وقفة احتجاجية السبت المقبل

قرر مكتتبو “عدل 2” اصحاب الطعون والملفات المقبولة العودة إلى الاحتجاج بداية السبت المقبل بعد توقف دام اكثر من 6 أشهر بسبب الأزمة الصحية.

 

ودعا المكتتبون جميع المعنيين بملف الطعون إلى الوقوف احتجاجا أمام وزارة السكن يوم السبت الموافق ل  19 سبتمبر وذلك ردا للاعتبار لملفاتهم و المطالبة بالفصل فيها والرد على كل مكتتب من أصحاب الطعون  لا يزال معلقا وينتظر منذ 7 سنوات، خاصة من تبين انه لا يملك شيئا  في البطاقية الوطنية للسكن .

 

وهدد المكتتبون حسب ما صرح به الناطق الرسمي  للمكتتبين ، محمد الامين عطير، بالعودة الى الشارع لافتكاك مطالبهم التي اكدوا على انها مشروعة بعد سنوات من الانتظار.

و اكدوا في بيان لهم على انهم جزائريين و لهم في هذا الوطن حق، لذلك فقد سبقوا روح العقل وفضلوا التحلي بالواجب و تطبيق الاجراءات الصحية على التوجه للشارع والاحتجاج طيلة فترة من الزمن بسبب جائحة كوفيد 19  .

 

وحسب المنسق الوطني للمكتتبين محمد الامين عطير فان المكتتبين سئموا من تماطل وزارة السكن التي تكتفي باصدار التصريحات على ملفاتهم  دون قرار جدي يقضى بالفصل فيه.

 

و اخر التصريحات حول الطعون كانت من طرف المدير العام للوكالة الوطنية لتحسين السكن وتطويره عدل محمد طارق بلعريبي ، الذي قال ان  اشكالية الطعون و المكتتبين الذين لم يسدّدوا قيمة الشطر الأول،سيتم الفصل فيها بعد الانتهاء من ملف إختيار المواقع،  مشيرا الى انه تم ايجاد  حل لهذا الملف،  حسب ما تبقى من البرنامج السكني،  مؤكدا على أن هذه الاشكالية وطنية وعلى أن الجهات الوصية أخذتها بعين الإعتبار .

 

و اكد المنسق ،على ان المكتتبين حرموا  من دفع الشطر الأول وعلى ذلك الاساس بعثوا برسائل استغاثة و ناشدوا وزير السكن كمال ناصري، بضرورة تجسيد الوعود التي أطلقها  منذ 24 فيفري المنصرم، برفع التجميد عن ملفات مكتتبي “عدل 2 ” أصحاب الطعون و أصحاب الملفات المقبولة، كون أن عددهم قليل .

 

وقال المكتتبون في بيانهم انه و بعد 33 وقفة احتجاجية وكل رسائل الاستغاثة التي تم توجيهها  الى رئيس الجمهورية وكذا  الوزارة الأولى ووزارة الداخلية و وزارة السكن والنواب و وكالة عدل نأمل ان تكون انشغالاتنا وملفاتنا من أولويات السلطات المعنية.

 

وطالب اصحاب الطعون والملفات المقبولة بضرورة التجسيد الفعلي لمطلبهم ورفع التجميد عن ملفات أصحاب الملفات المقبولة وأصحاب الطعون، الذين لم يستدعوا لتسديد الشطر الأول من برنامج السكن عدل(2).

 

وهدد المكتتبون انه وفي حالة  تنصلت الوزارة واستمرارها  في انتهاج سياسة “التسويف”  سيقومون بردة فعل قوية بعد انحصار الوباء.

 

ودعا  المكتتبون  من أصحاب الطعون إلى الالتفاف حول المطالب وتبنيها و التجند للخروج بقوة يوم السبت القادم .

 

أمال كاري

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى