أخبار عاجلةثقافة

صدور العدد الثالث من مجلة “مثاقفات” لأزراج عمر  ببريطانيا

صدر العدد الثالث من مجلة “مثاقفات” لفصل الشتاء، بعد انتظار دام شهرين كاملين جراء الحجر الصحي المضروب على مؤسسات الطباعة في بريطانيا. مثاقفات مجلة فكرية تعنى بحوار الأفكار والثقافات وتسلط الضوء على ما جد على الساحة الفكرية والثقافية عالميا، تسعى لترجمة الروائع العالمية وتقديمها للقارئ العربي الجاد.
خليل عدة
يضم غلاف العدد الثالث صورة للدكتور مصطفى شريف وبابا الفاتيكان، ضمن لقاء حوار الأديان والثقافات، وفي العدد مجموعة معتبرة من المساهمين.
يقول ازراج صاحب المجلة من بريطانيا حصريا للجزائر الجديدة “بعد رفع الحجر الصحي خلال الأيام القادمة سنوزع هذا العدد الثالث أيضا في كل من بريطانيا بمكتبة الساقي ومكتبة المركز الثقافي العربي، وفي فرنسا بمكتبة معهد العالم العربي، ومكتبة الشرق حيث يوجد العددان السابقان. وستكون المجلة حاضرة في وطننا الجزائر  بعد استكمال الترتيبات المطلوبة”.
يضم العدد الجديد ثمان (8) مساهمات في النقد الثقافي والدراسات الثقافية. وجاء على الغلاف الخارجي للمجلة منوها به، الكاتب فاروق مردم بك لمثقافات “أنا جسر ثقافي بين فرنسا والعالم العربي”. مختارات للشاعرة التركية لالي ميلدور ترجمة خالد النجار، الفضاء والضوء في شعر روني شار ترجمة عن الفرنسية حسونة المصباحي.
 شارك الدكتور بسطاويسي محمد ب”علم الجمال مدخل ثقافي”، فخري صالح قدم “وعود ميخائيل باختين”، الدكتور فؤاد الحاج قدم “الأدب العربي على ارصفة الإقتراب الاسترالي”. وفي العدد حوار مع الدكتور مصطفى شريف “لنا الحق في صياغة حداثة تنسجم مع تقاليدنا ونظرتنا للعالم” حاوره في الجزائر خليل عدة. وفي ملف النقد الثقافي والدراسات الثقافية، هناك حوار الناقدة كاترين بيلي “من الدراسات الثقافية إلى النقد الثقافي، نحو دراسات ثقافية نصية، رؤية نقدية” اجراه الدكتور  حاتم الصكر، وهناك حوار اخر اجراه بوعلام رمضاني في باريس مع الكاتب فاروق مردم بك”الحظ دائما معي كوسيط ثقافي بين فرنسا والعالم العربي”. كما يجد القارئ للمجلة مقالا للدكتور سيد فارس بعنوان “الانثروبولوجيا ودراسات مركز برمنجهام الثقافية”. وهناك دراسة للدكتور حاتم الجوهري “الدراسة الثقافية مقاربة ما بعد المسألة الاوربية في النشأة والتلقي”، “التمفصل نظرية ومنهاجا في الدراسات الثقافية” ترجمة عن الإنكليزية للدكتور خميسي بوغرارة، “تجربة في النقد الثقافي” للدكتورة فتيحة بشيخ مديرة تحرير  مجلة مثاقفات، “الاسس الفلسفية والتاريخية للدرسات الثقافية” للدكتور قاسم المحبشي، رواد المثاقفة المستشرق الفرنسي اندريه ميكل، المفكر الألماني يورط الإسلام في علاقة إشكالية مغ الغرب المسيحي، ترجمة عن الإنكليزية الدكتور الأستاذ ازراج عمر، قصيدتان للشاعر جورج ليمبور، ترجمة ابو بكر العيادي، عن التفكير الموجه والتفكير الهوامي عند كارل غوستاف يونغ، فادي أبو ديب، السويدية الفائزة بجائزة نوبل سلمى لاغرلوف تعود إلى اللغة العربية من خلال ترجمة معاصرة، د. ليسا بارغ، دلالة الماء بين لوركا والسياب بقلم د محمد عبد الرضا شياع، مفاهيم ومصطلحات، ترجمة عن الإنكليزية أزراج عمر.
كتبت الدكتورة كارولين روني كلمة العدد الثالث لمثقافات تحت عنوان “موارد واعتراف”، ضمنتها بروفيسورة الدراسات الكولونيالية والشرق اوسطية بجامعة كابري ببريطانيا رؤيتها للمجلة والهدف الذي أنشأت من أجله، معتبرة المثاقفة مجال مهمَ للدراسة وهي أيضا شكل من أشكال ممارسة الدراسات ما بعد الاستعمارية التي تستحق أشكالًا جديدة من الاهتمام المعاصر.
المجلة دسمة جديرة بالمتابعة والمطالعة والاهتمام، ينتظرها الكثير من القراء في بلدنا الجزائر في الأيام القادمة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى