أهم الأخبارالإقتصادالوطن

سوناطراك توقخ على اتفاقات للتنقيب على البترول في عرض البحر

وقع المجمع الوطني للمحروقات، سوناطراك، على أربعة اتفاقات اثنين منها تخص التنقيب على البترول في عرض البحر مع كل من مجمع ايني (ايطاليا) و توتال (فرنسا).
وتم التوقيع على هذه الاتفاقات، أمس، بحضور الوزير الأول، أحمد أويحيى وأعضاء من الحكومة إضافة إلى ممثلي عدة شركات بترولية دولية و هذا على هامش أشغال قمة “ألجيريا فيوتشر اينرجي” (مستقبل الطاقة في الجزائر).
ومن مجموع الاتفاقات الأربعة يتعلق اثنان منها حول التنقيب وتقييم القدرات البترولية في حوض عرض البحر الجزائري في جهتيه الشرقية و الغربية.
وتم التوقيع على الاتفاق مع مجمع ايني الخاص بالجهة الشرقية لعرض البحر (منطقة المصالح الشرقية) على مساحة تقدر ب 14.965 كلم مربع.
وقد وقع على هذا الاتفاق بالأحرف الاول من طرف الرئيس المدير العام لسوناطراك عبد المؤمن ولد قدور و نظيره لمجمع ايني كلوديو ديسكالزي.
أما الاتفاق الثاني حول عرض البحر فقد تم التوقيع عليه بين سوناطراك وتوتال بالنسبة للجهة الغربية للحوض (منطقة المصالح الغربية) على مساحة تقدر ب 9.336 كلم مربع.
وتم التوقيع على الوثيقة من طرف السيد ولد قدور والرئيس المدير العام لتوتال باتريك بوياني.

ويتعلق كل من هذين الاتفاقين حول الاكتساب الزلزالي 3D و المعالجة الزلزالية و تأويل المعطيات الزلزالية.
من جهة أخرى، تم التوقيع على اتفاق ثالث بين سوناطراك و توتال حول تحديد فرص مشاريع جديدة في مجال الطاقات المتجددة، لاسيما المشاريع التي تتوفر على قدرات تتراوح ما بين 12 ميغاوات بيك الى 110 ميغاوات بيك.
وستسمح هذه الشراكة بتحويل الكفاءات و المعرفة من خلال اكتساب خبرات في تطوير و بناء و استغلال محطات كهربائية متجددة.
كما تم التوقيع على اتفاق رابع بين سوناطراك و مجمع ايني حول التنازل لهذا المجمع الايطالي عن 49 بالمئة من فوائد سوناطراك حول حقول البحث الثلاثة زملت العربي و سيف فاطمة و أورهود 2 .
وللعلم فان هذه العقود الخاصة بالبحث و الاستغلال لمدة 25 سنة ستمول بنسبة 51 بالمئة من طرف سوناطراك و 49 بالمئة من طرف مجمع ايني.
لهذا الغرض فان الشراكة سوناطراك/ايني تتوقع انجاز أول برنامج للأشغال.
ويتضمن هذا البرنامج جانب التنقيب باستثمار يفوق 80 مليون دولار بهدف تحقيق حفر 5 آبار و معالجة 2600 كلم مربع من درجة الزلازل 3D .
كما يتضمن أشغال تطوير المرحلة الأولى المقدرة بأكثر من 1 مليار دولار حول انجاز محطة ضخ و خط نقل المكثفات و حفر 18 بئر للتنمية و شبكة جمع الآبار المنتجة للزيت و شبكة أخرى لجمع الآبار المنتجة للغاز وإيصالها بخط غاز.
ومن شأن هذا البرنامج التنموي السماح ببلوغ إنتاج يبلغ 145 مليون طن مقابل بترول.
ويذكر أن عقد البحث و الاستغلال حول مساحة ” أورهود 2″ تم التوقيع عليه بين مجمع النفط وسوناطراك في 2012 في حين أن الحقل التعاقدي ل “زملت العربي” سلمه مجمع النفط لسوناطراك في 2015 .
وبخصوص عقد البحث و الاستغلال حول حقل ” سيف فاطمة 2″ تم التوقيع عليه بين مجمع النفط وسوناطراك في يوليو المنصرم.
محمد.ل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى