ولايات

سكان شالـيهات بن صالح ببومرداس يحتجون

قام سكان شاليهات اولاد بن صالح بولاية بومرداس بحر هدا الأسبوع ،‮ ‬بشن حركة إحتجاجية ، تنديدا باوضاعهم المعيشية المزرية التي يتخبطون فيها لسنوات عدة ، حيث قام العشرات منهم بغلق بلدية عمال بالأقفال للمطالبة بايجاد حل لوضعيتهم التي‮ ‬وصفوها بالكارثية ،‮ ‬مناشدين السلطات المحلية تحديد تاريخ ترحيلهم إلى سكنات لائقة في القريب العاجل ‮.
‬نفذ صبر قاطنو شاليهات اولاد بن صالح ببلدية عمال ببومرداس بعد سنوات طويلة من المعاناة تحت اسقف السكن الجاهز،‮ ‬حيث قام العشرات منهم بغلق بلدية عمال بالاقفال للمطالبة بايجاد حل لوضعيتهم وترحليهم الى سكن لائق بعد سنوات من المعاناة،‮ ‬مشيرين إلى ان ذات السكنات باتت لا تصلح للايواء،‮ ‬كما انها تشكل خطر كبيرا على سلامتهم وحياتهم،‮ ‬ناهيك عن الأمراض المزمنة على غرا الربو الحساسية التي‮ ‬اصيب بها جل قاطني‮ ‬الحي‮، خاصة الاطفال منهم و كبار السن .
‬وللاشارة،‮ ‬فقد عرفت ولاية بومرداس خلال الايام الفارطة احتجاجات اخرى لقاطني‮ ‬الصفيح من سكان شاليهات برحمون ببلدية بودواو وشاليهات بقورصو بعدما‮ ‬غرقت في‮ ‬مياه الأمطار بشكل كلي،‮ ‬الوضع الذي‮ ‬اجبر السكان على الخروج للشارع والاحتجاج،‮ ‬حيث قام العشرات منهم بغلق الطريق الوطني‮ ‬24‮ ‬الرابط بين المنطقة وبودواو،‮ ‬حيث طالب المحتجون الوالي‮ ‬ورئيس الدائرة بتحديد تاريخ ترحيلهم،‮ ‬وانهاء معاناتهم المستمرة منذ سنوات طويلة‮.
‬وقد وجهت العائلات القاطنة بالسكنات الجاهزة ندائها لوالي‮ ‬ولاية بومرداس لاجل النظر في‮ ‬حالها وترحيلها الى مساكن لائقة تضمن لهم الحماية والامان،‮ ‬مشيرة انها في‮ ‬كل مرة تقضي‮ ‬ليال بيضاء دون ان‮ ‬يغمض لها جفن نظرا لغزارة الأمطار المتهاطلة وارتفاع منسوبها داخل سكناتهم وخارجها،‮ ‬واصفة الوضع بالخطير‮.

كريمة مختاري

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى