أهم الأخبارالوطن

رفع التجميد عن نشاطات الغرفة السفلى للبرلمان

أفضى اجتماع مكتب المجلس الشعبي الوطني المنعقد اليوم برئاسة النائب الحاج العايب، باعتباره اكبر سنا، الى رفع التجميد عن نشاطات المجلس، وإحالة قانون المالية لسنة 2019 على لجنة المالية والميزانية بالهيئة السفلى للبرلمان، وتحديد موعد الجلسة العلنية لانتخاب وتنصيب خليفة السعيد بوحجة، المعزول من طرف كتل الموالاة.
خلص اجتماع مكتب الغرفة التشريعية السفلى اليوم ، الذي لم تتعد أشغاله سوى ربع ساعة وبستة أعضاء فقط، ودرس ثلاثة نقاط لا أكثر، برئاسة النائب الحاج العايب عن الافلان ، الى رفع التجميد عن نشاطات لجان وهياكل المجلس المجمدة منذ شهر، من قبل كتل الموالاة، وكذا إحالة قانون المالية لسنة القادمة على لجنة المالية والميزانية بنفس المجلس، واستئناف الجلسات العلنية بتنظيم جلسة علنية لانتخاب وتنصيب رئيس جديد للمجلس الشعبي الوطني خلفا للسعيد بوحجة المعزول من منصبه بعد الانقلاب عليه من طرف كتل الموالاة ومعها كتلة الأحرار.
وجاء في بيان صدر عن مكتب المجلس بعد الاجتماع ، تولى الحاج العايب قراءته على وسائل الإعلام ، انه “نظرا لإثبات شغور منصب رئيس المجلس الشعبي الوطني السعيد بوحجة من قبل لجنة الشؤون القانونية والإدارية والحريات بنفس المجلس في اجتماعها الخميس الماضي، وحفاظا على استقرار الهيئة السفلى للبرلمان، قرر مكتب المجلس المنعقد اليوم (أمس) رفع التجميد عن نشاطات لجان وهياكل المجلس، وإحالة قانون المالية لسنة 2019 على لجنة المالية والميزانية ، على أن يتم لاحقا تحديد موعد جلسة علنية لانتخاب رئيس جديد للمجلس الشعبي الوطني”.
وما ميز أشغال مكتب المجلس الشعبي الوطني لنهار أمس، عن الجلسات السابقة لمكتب المجلس، هو اختصار الوقت حيث لم تتجاوز مدة الاجتماع خمسة عشرة دقيقة وبحضور ستة أعضاء، حيث اتضح انه من أصل عشرة أعضاء الذين يتكون منهم مكتب المجلس، وهم الرئيس ونوابه التسعة، أربعة عن الافلان، ثلاثة عن الارندي، واحد عن حركة مجتمع السلم والأخير عن كتلة الأحرار، حضر الاجتماع ستة فقط يمثلون كتلتي حزب جبهة التحرير الوطني والتجمع الوطني الديمقراطي، فيما قاطع النائب عن ” حمس ” إسماعيل ميمو ن، الاجتماع، وغاب النائبان لمين عصماني وجمال بوراس عن هذا الاجتماع المتواجدان في مهمة بالخارج .
م . بوالوارت

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى