أخبار عاجلةأهم الأخبارالوطن

رؤساء كتل برلمانية يتفقون على تجميد عمل الغرفة السفلى إلى غاية استقالة بوحجة

كشف برلماني في حزب جبهة التحرير الوطني أن رئيس الغرفة السفلى السعيد بوحجة، أبدى خلال لقاء جمعه برؤساء الكتل البرلمانية لأحزاب الموالاة استعداده لتقديم استقالته في غضون 24 ساعة القادمة.
وأوضح المصدر الذي رفض الكشف عن اسمه لـ”الجزائر الجديدة” ، أنه تم الاتفاق خلال الاجتماع مع رؤساء الكتل البرلمانية على تجميد عمل هياكل المجلس لغاية تقديم الاستقالة الكتابية لرئيس المجلس السعيد بوحجة والإجراءات التي ستتبع في انتخاب رئيس جديد في غضون 15 يوما القادمة.
ونفى الأمين العام لحزب جبهة التحري الوطني، جمال ولد عباس، أمس الأول، إحالة رئيس المجلس الشعبي الوطني السعيد بوحجة على لجنة الانضباط التابعة للحزب، وقال إن قيادة الحزب تنتظر ردة فعل رئيس المجلس بخصوص دعوة نواب الغرفة السفلى للبرلمان في طلب إستقالته، وكشف أن أن 320 نائبا يمثلون الأفلان والأرندي وتاج والأمبيا، قد رفعوا لائحة تطالب باستقالته من مهام رئيس المجلس، مشيرا إلى أن المكتب السياسي للحزب ، يقوم بمهامه الموكلة إليه في تسيير الحزب على المستوى الوطني.
فؤاد ق

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى