أخبار عاجلةرياضة

خطر “كورونا” يهدد الحضور الجماهيري في الدوري الإنجليزي

ترددت أنباء في بعض الصحف البريطانية، عن احتمال إقامة مباريات الدوري الإنجليزي الممتاز بدون جماهير، وذلك بسبب مخاوف المسؤولين من انتشار وباء كورونا التاجي.

وأشارت صحيفة “تليجراف” إلى اجتماع ممثلو البريميرليج وتشامبيون شيب مع أعضاء الاتحاد الإنجليزي، لمناقشة الحلول المقترحة والسيناريو الأسوأ حال تفشى المرض في المملكة المتحدة.

وبحسب المصدر، فقد تمت مناقشة سيناريو إقامة مباريات الدوري الإنجليزي الممتاز وكذلك دوري القسم الأول وراء أبواب مغلقة –بدون جماهير-، وذلك بطبيعة الحال إذا قررت الحكومة إغلاق التجمعات الجماهيرية.

وعلمت الصحيفة من أحد المصادر، أن أندية البريميرليج على استعداد لخوض المباريات بدون جماهير، إذ كان ذلك الحل الوحيد لاستكمال المسابقة.

ونوه التقرير كذلك، أنه إذا أصدرت الحكومة قرارات بتعليق التجمعات الجماهيرية لمدة أسبوعين على سبيل المثال، فسوف يتم تأجيل المباريات، أما إذا وصل التعليق لمدة شهر، فلن يكون هناك مفر من إقامة المباريات من وراء أبواب مغلقة.

وتواجه العديد من البلدان خطر تفشي كورونا، منذ ظهوره للمرة الأولى في مدينة ووهان الصينية في الأيام الأخيرة من العام الماضي.

وكانت إيطاليا أولى الدول الأوروبية التي تضررت من انتشار المرض في آخر 10 أيام، ما تسبب في تأجيل نصف مباريات آخر جولتين، بما فيهم مباراة الديربي الكبير بين يوفنتوس وإنتر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى