سياسة

حنون تدعو للحوار لإيجاد حلول للاحتجاجات

دعت الأمينة العامة لحزب العمال السيدة لويزة  حنون من قسنطينة، إلى الحوار و التشاور من أجل “حل المشاكل  المطروحة في مختلف المجالات”.

و أوضحت حنون خلال لقاء جهوي بقاعة أحمد باي جمعها بإطارات حزبها  المنحدرين من 7 ولايات بشرق البلاد أن “الجبهة الاجتماعية تسجل حركات احتجاجية  في مجالات الصحة و التعليم العالي و التربية الوطنية على وجه الخصوص”، و من  ثمة من الضروري -حسبها- “فتح قنوات الحوار و التواصل و التشاور من أجل إيجاد  الحلول الملائمة”.

و أضافت أن حزب العمال يلتزم بـ”مرافقة تطلعات الجزائريين لاسيما الشباب”،  مشيرة إلى أن تشكيلتها السياسية تعمل على الدفاع على حقوق و مكاسب الشعب.

و في هذا الصدد رافعت حنون من أجل “وقف سياسة التقشف و الحفاظ على  الملكية الجماعية للأمة”، و هما العنصران اللذان وصفتهما بـ”الهامين” على  اعتبار أنهما سيسمحان على حد رأيها ب”تفادي الانعكاسات السلبية للظرف  الاجتماعي و الاقتصادي الحالي”.

كما طالبت بضرورة ترقية السياسة الاجتماعية عن طريق مكافحة الفوارق  الاجتماعية .

ق.م

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى