أخبار عاجلةثقافة

جمعية “تراث جزايرنا” تنظم الطبعة الثانية لتظاهرة “سقسيني” 

نظمت الجمعية الوطنية “تراث جزايرنا”، مؤخرا، الطبعة الثانية من تظاهرة “سقسيني” الموجهة للأسرة الاعلامية بهدف إشراك الإعلام في عملية التسويق والترويج للتراث، وذلك بالتنسيق مع قصر رؤساء البحر والمتحف الوطني للمنمنمات وفن الخط وتحت إشراف طلبة من معهد الآثار.
عرفت التظاهرة زيارة لأهم المعالم الأثرية للقصبة، حيث كانت الانطلاقة من حصن 23 مرورا بالمسجد الكبير الذي بني عام 1096، ثم ساحة الشهداء حيث كان يتواجد مسجد السيدة الذي اغتيل فيه مصطفى باشا، حسب ماصرح به الباحث كريم تومي، كما سمحت التظاهرة بزيارة كل من مسجد كتشاوة وقصر مصطفى باشا الذي بني في القرن الـ18، بالاضافة الى مسجد سيدي رمضان الذي يعد أقدم مساجد العاصمة.
وصرحت الأستاذة فايزة رياش، رئيسة الجمعية الوطنية “تراث جزايرنا” لجريدة “الجزائر الجديدة”، أن القطاع الثقافي يحتاج لإعلاميين من أجل الترويج والتسويق للتراث الجزائري على المستوى الدولي من خلال نشر المعلومات الصحيحة غير تلك المغلوطة والمتداولة في فضاءات التواصل الاجتماعي.
يُذكر أن جمعية “تراث جزايرنا”، نظمت السنة الماضية الطبعة الأولى من تظاهرة “سقسيني” حيث كانت موجهة لطلبة علوم الإعلام والاتصال وقد عرفت إقبالا ملفتا.
نزيم.ج

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى