أهم الأخبارالوطن

جلاب: أعوان الرقابة لوزارة التجارة يستفيدون من منحة مداخيل الغرامات

قال وزير التجارة السعيد جلاب، إن أعوان الرقابة التابعين لوزارة التجارة سيتمكنون من الآن فصاعدا الاستفادة من منحة مداخيل الغرامات.

وأضاف الوزير خلال اللقاء الوطني لمصالح وزارة تجارة أن الأمر جاء استجابة لمطالبهم.

وأبرمت وزارة التجارة اتفاقا مع كل من المديرية العامة الأمن الوطني وقيادة الدرك الوطني من اجل توفير الحماية اللازمة لأعوان الرقابة خلال أداء مهامهم، حسب ما صرح به وزير التجارة.

و اوضح جلاب خلال لقاء جمعه بإطارات القطاع، أمس، انه تم الاتصال يوم الخميس الماضي بالمديرية العامة للأمن الوطني و قيادة الدرك الوطني حيث تم الاتفاق معهما على مرافقة اعوان الرقابة التابعين لقطاع التجارة اثناء اداء مهامهم من اجل حمايتهم.

وعن التحضيرات الجارية تحسبا لشهر رمضان ، أكد الوزير على أنه سيتم فتح 171 سوق مغطى، و530 سوق جواري على مستوى الأحياء، ليصبح عددها إجمالا 1567 سوق، كما تم إعطاء الأولوية لـ 13الف شاب في استغلال المربعات والمساحات لبيع منتجاتهم.

وكشف وزير التجارة، عن ضبط قائمة المستوردين وأماكن تخزين السلع، ومتابعة عمليات الاستيراد ميدانيا. لتفادي ظاهرة تخزين السلع خاصة في رمضان.

وأضاف جلاب ، بأنه سيتم التنسيق مع أسلاك الأمن لمعاقبة كل من يخزن منتوجهم، كما سيتم رفع عدد الأسواق الجوارية المخصصة لبيع الخضر والفواكه خلال شهر رمضان القادم إلى 1.567 سوق في مختلف أرجاء الوطن.

وأوضح جلاب خلال لقاء جمعه بإطارات قطاع التجارة، بأنه تم إنشاء 530 سوق تجاري جواري جديد لبيع الخضر و الفواكه على مستوى الأحياء و المراكز السكنية لحد الآن بغرض تلبية احتياجات المواطنين خلال الشهر الفضيل.

وأضاف الوزير، بأن إنشاء هذه الأسواق الجديدة سمح بتضاعف هذه المرافق التجارية حيث ارتفع عددها من 866 إلى أزيد من ألف سوق جواري.

و أكد في سياق متصل، انه تم إعطاء الأولوية في هذه الفضاءات التجارية الجديدة لفئة الشباب مع منحهم كل التسهيلات و مرافقتهم في ممارسة نشاطهم التجاري.

وسيتعدى عدد المستفيدين من الأسواق الجديدة 13 ألف شاب بصفة مباشرة، دون احتساب مناصب الشغل غير المباشرة ذات الصلة.

وقال وزير التجارة، بأنه تم إعادة تأهيل 171 سوق جواري مغطاة مبنية لكنها غير معروفة إلى الآن -حسب الوزير-.

واعتبر جلاب “المعاينة الميدانية لشبكة الأسواق الجوارية، تبين بأن عددها الذي لا يتعدى 866 سوق جواري، لا يتناسب مع عدد السكان مما يفسر ظهور الفضاءات الموازية وارتفاع الأسعار نظراً للضغط المتزايد”، نتج عنها عدم فعالية قاعدة العرض و الطلب.

وأكد وزير التجارة أن السعر المرجعي للحم البقري المستورد “المجمد” لن يتجاوز 750 دج للكيلوغرام الواحد خلال شهر رمضان فيما سيتراوح سعر اللحم البقري المستورد “المبرد” ما بين 800 و 1000 دج للكيلوغرام الواحد.

و قال جلاب أنه تم تحديد أسعار مرجعية و ليست تسقيف، لبعض المواد الواسعة الاستهلاك في رمضان على غرار اللحم البقري المستورد و بعض الخضر كالبطاطا و الطماطم و البصل و الكوسة و الجزر و الخس و فاكهة الموز و كذا الفواكه الجافة و المجففة خدمة للمواطن و لقدرته الشرائية.

و أبرز الوزير في سياق متصل أنه سيتم “الاعلان عن كل هذه الأسعار المرجعية في الأيام الأربعة المقبلة”.

و أوضح أن الأسعار المرجعية تعني فرض أسعار “معقولة” للمنتجين (سواء في التجزئة أو الجملة) و التجار و المستهلكين، مذكرا أنه من أجل تحقيق هذا المبتغى تم حذف الرسم الاضافي على استيراد هذه المواد السالفة الذكر.

و لضمان استمرار تموين الاسواق باللحوم و المواد المختلفة تم إعفاء المستوردين من الالتزام بأجل 30 يوما المفروض من طرف البنك في اطار عمليات الاستيراد.

و افاد الوزير انه سيتم تجنيد فرق من أعوان الرقابة مدعمين بعناصر الأمن الوطني من أجل السهر على” تفريغ المخازن التي يتم تكديس البضائع فيها بهدف المضاربة و رفع الأسعار”.

أمال كاري

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى