ولايات

تيزي وزو : انتشال 900 قنطار من النفايات سنويا بميناء و شواطئ ازفون

صرح مؤخرا مدير الصيد البحري لولاية تيزي وزو , ل” الجزائر الجديدة” بمناسبة حملة مواني وسدود زرقاء في طبعتها السادسة , بانه تم رفع 900 قنطار من النفايات سنويا على مستوى ميناء وشواطيء ازفون .

مضيفا بأنّ الحملات التحسيسية التي تم إطلاقها في أوساط السكان أتت بثمارها، و أصبح المواطنون أكثر تحضرا في ما يخص المحافظة على البيئة، و نظافة المحيط، و تجنب الرمي العشوائي للنفايات، سيما عبر الموانئ، و الشواطئ، و المواقع المعروفة بتكاثر الأسماك للحفاظ على هذه الثروة، مشيرا في ذات الصدد، إلى أنّ حجم النفايات التي تم رفعها هذه السنة تقلص كثيرا مقارنة بالسنوات الماضية.

و شارك في حملة موانئ و سدود زرقاء التي تم إطلاقها من ميناء أزفون بحر الاسبوع الفارط، زهاء 1200 متطوع من الحركة الجمعوية، إضافة إلى 40 غطاسا من ناديين متخصصين، و قطاع الشباب و الرياضة، و مديرية التعليم و التكوين المهنيين، و المعهد الوطني للفندقة و السياحة، و غيرها من القطاعات الأخرى .

و تم بالمناسبة تنظيم عدة نشاطات بحضور والي الولاية السيد محمد بودربالي و عدة مسؤولين، و يتعلق الأمر بالمسابقات، و الإعلان عن بدء حملة صيد الأسماك.

و أشار مدير الصيد البحري ، إلى أن عملية تنظيف الموانئ و السدود بالولاية، انطلقت قبل أيام من سد تاقصبت، و شارك فيها أكثر من 50 متطوعا من الجمعيات، إضافة إلى مصالح السد، و مديرية الصيد البحري، و غيرها من القطاعات، و تم خلالها رفع حوالي 2 طن من النفايات المختلفة من محيط السد.

و في ما يخص إنتاج الأسماك  بولاية تيزي وزو، أكد مدير القطاع على أن النسبة مستقرة منذ سنوات، حيث لا تتجاوز 1500 طن سنويا، في الوقت الذي يقدر فيه الطلب بـ 5 آلاف طن.

ايعازوران ثينهينان

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى