أخبار عاجلةأهم الأخباردولي

تضامن صحراوي واسع مع المعتقلين المضربين عن الطعام بسجون الاحتلال

نظمت رابطة حماية السجناء الصحراويين بالسجون المغربية وعائلات المعتقلين السياسيين الصحراويين يوما تضامنيا بالعيون المحتلة مع المعتقلين السياسيين الصحراويين المضربين عن الطعام داخل سجون الاحتلال، حسبما أفادت به وكالة الأنباء الصحراوية (واص).

وعبرت رابطة حماية السجناء وكذلك عائلات المعتقلين السياسيين الصحراويين عبر هذه الخطوة عن “تنديدها بالوضع المأساوي الذي يعيشه المعتقلون المضربون”، محملين الاحتلال المغربي كامل المسؤولية عن مصير المعتقلين ومطالبين المجتمع الدولي بالتدخل العاجل لانقاذ حياة أبنائهم .

و شارك العديد من المتضامنين الصحراويين في حملة التضامن هذه عبر الإضراب عن الطعام كتعبير رمزي عن تضامنهم مع المعتقلين المضربين عن الطعام منذ مدة قاربت الشهر.

جدير بالذكر بأن المعتقلين السياسيين الصحراويين مشتتين على العديد من سجون الاحتلال ويعيشون أوضاعا لا إنسانية في ظل إصرار الاحتلال على مصادرة حقوقهم الأساسية ك”معتقلي رأيط”.

ويتعرض المعتقلون الصحراويون الى كل أنواع التعذيب وسوء المعاملة بالسجون المغربية والحرمان من العلاج.

وفي هذا الصدد ذكرت (واص) أن المعتقل السياسي الصحراوي عضو مجموعة “اكديم ازيك” محمد التهليل تم نقله مؤخرا الى مستشفى مدينة “بوزكارن” بسبب مضاعفات صحية جد خطيرة ناتجة أساسا عن ما تعرض له من تعذيب وسوء معاملة من طرف قوات الاحتلال المغربي أثناء اعتقاله وكذلك نتيجة اللامبالاة التي يعاني منها بزنزانته بسجن بوزكارن.

وقالت الوكالة انه بـ”تاريخ 9 أكتوبر الجاري نقل المعتقل السياسي السالف الذكر إلى مستشفى مدينة بوزكارن وذلك بعد تدهور حاد في وضعه الصحي إلا أن إدارة المستشفى المذكور تماطلت في تقديم العلاجات الضرورية للمعتقل السياسي محمد التهليل وهو نفس الإجراء الذي يتعرض له في كل عمليات النقل الى مستشفيات الاحتلال المغربي”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى