الجزائر الجديدة

تسليم مشروع المحطة البحرية الجديدة لعنابة “خلال السنة الجارية”

يرتقب تسليم المحطة البحرية الجديدة لعنابة “خلال  السنة الجارية” لتستأنف بذلك خدمة  النقل البحري للمسافرين عبر الميناء من جديد بعد تعليقها بسبب أشغال إنجاز هذا  المشروع الهيكلي الهام.

بحسب مسؤولين بمؤسسة ميناء  عنابة فسيتم “تسليم شطر أول من المشروع يتمثل  في الطابقين الأول والثاني الخاصين بالمسافرين مع نهاية الثلاثي الأول من  السنة الجارية على أن يتم تسليم الشطر الثاني والأخير المتضمن الطابق الثالث الخاص بخدمات التسوق والتنزه والراحة و الإطعام خلال السداسي الثاني من السنة  الجارية”.

ويجري حاليا استكمال الأشغال الثانوية بالطابقين اللذين سيمكنان من استئناف  خدمة النقل البحري للمسافرين عبر ميناء عنابة ، يضيف مسؤولون بمؤسسة ميناء  عنابة الذين أوضحوا بأن نسبة تقدم أشغال إنجاز هذه المنشأة الاقتصادية بلغت 84 بالمائة.

وسجل هذا المشروع الذي انطلقت أشغال إنجازه خلال سنة 2016 بتمويل من مؤسسة  ميناء عنابة تأخرا في الإنجاز بسبب الأشغال الإضافية التي تطلبها المشروع، خاصة منها أشغال تقوية الأرضية.

ويجري إنجاز المحطة البحرية الجديدة لعنابة على مساحة 8000 متر مربع بطاقة استيعاب تقدر ب 100 سفينة سنويا لنقل المسافرين تضمن نقل أكثر من 240 ألف  مسافر سنويا  و300 مركبة مقابل 16 ألف مسافر سنويا تمثل طاقة استيعاب المحطة البحرية  القديمة لميناء عنابة.

وستمكن المحطة البحرية الجديدة لعنابة التي تتميز بتصميم عصري من تحسين خدمات عبور المسافرين الصاعدين والنازلين وكذا مركباتهم بفضل الأروقة المخصصة  لإجراءات العبور، كما ستوفر فضاءات للراحة والاستجمام والتسوق مطلة على البحر  ومفتوحة للجمهور.

ق.م

Exit mobile version