ولايات

بومرداس.. اجتماع بالولاية للوقوف على التحضيرات لشهر رمضان

شرعت ولاية بومرداس في جملة من الإجراءات تحضيرا لشهر رمضان المعظم ، من بينها توزيع إعانات على شكل صكوك بقيمة 6 آلاف دينار جزائر عوض قفة رمضان. كما أكد مسؤولون من الولاية وفرة المواد الغذائية خلال الشهر الكريم و بأسعار معقولة بهدف القضاء على المضاربة في الأسواق .

ترأس والي ولاية بومرداس بمعية رئيس المجلس الشعبي الولائي والأمين العام للولاية وبحضور رؤساء الدوائر والمدراء التنفيذيون جلسة اجتماع ، تطرق فيها المجلس للتحضيـرات المادية والبشرية لشهر رمضان المبارك وموسم الإصطياف ،وكذلك متابعة المشاريع الممولة من طرف صندوق التضامن والضمان للجماعات المحلية .

و في عرض مفصل لمديرة الموارد المائية بينت كيفية تحسين تزويد سكان بومرداس بالماء الشروب خلال شهر رمضان الكريم، من خلال التنسيق مع الجزائرية للمياه لتصليح جميع الأعطاب المتسببة في انقطاع الماء وتذبذبه لاسيما وشهر رمضان على الأبواب ،حيث أكدت أن هناك خمس مشاريع قطاعية لشبكة الماء الشروب ستسلم أربع منها في شهر جوان والأخرى في القريب العاجل لتحسين عملية التوزيع .

من جهته أوضح مدير الإدارة المحلية ضبط العملية التضامنية لشهر رمضان الكريم ، بتوزيع إعانات على شكل صكوك بقيمة 6 آلاف دج عوض قفة للمواد الغذائية وفق إجراءات متبعة بدقة لكل مستحق بعيدا عن التحايل، كما تناول متابعة تطبيق برنامج التجهيزات الممول من طرف صندوق التضامن والضمان الجماعات المحلية لسنة 2017/2018 في كل من قطاع الإدارة المحلية ،الشبيبة والرياضة ،البناء والتعمير والهندسة المعمارية ،الموارد المائية ،الأشغال العمومية ،الطاقة ،قطاع الغابات ،قطاع التجهيزات العمومية .

وقد تدخل كل مدير في قطاعه موضحا الإجراءات المادية و البشرية المسخرة إستعدادا لشهر رمضان من توفير المواد الغذائية المتعلقة بالبقالة والخضر والفواكه بأسعار معقولة بهدف القضاء على المضاربة ، إلى جانب مراقبة الأسواق الجوارية و مطاعم الرحمة وتوفير عمال النظافة خلال شهر رمضان و حماية المواطن من التسممات الغذائية، إلى جانب تحسين وضعية الطرقات والقضاء على الازدحام وفق مخطط استعجالي صحي خلال شهر رمضان ، و ذلك بتعزيز المؤسسات الإسشفائية بالطاقم الطبي والشبه الطبي للتكفل بالأمراض المزمنة و المصابين بالتسممات الغذائية الجماعية ، وكذلك توفير الأمن للمواطن حتى يتم صيام شهر رمضان الكريم بأريحية .

،و رصدت ولاية بومرداس غلافا ماليا للأنشطة الثقافية الدينية خلال رمضان ، حيث خصص مبالغ مالية لمسابقة حفظة القرأن الكريم ثلاث فئات خاصة بالذكور وثلاث فئات خاصة بالإناث، الفئة الأولى ستتحصل على 50 مليون سنتيم،الفئة الثانية 30 مليون سنتيم ،والفئة الثالثة 20 مليون سنتيم بالإضافة لتنظيم أنشطة رياضية وترفيهية خلال السهرة . كما استظهر مدير التكوين المهني للعيان .

مريم والي

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى