أخبار عاجلةأهم الأخبارالإقتصاد

بن موهوب يدعو الشركات الصغيرة والمتوسطة للاندماج فيها: ” 40 مليار دينار رأسمال بورصة الجزائر”

قال المدير العام لشركة تسيير بورصة الجزائر يزيد بن موهوب أن رأسمال بورصة الجزائر لا يتعدى الـ40مليار دينار حتى الآن، داعيا الشركات الصغيرة والمتوسطة إلى الانضمام لبورصة الجزائر مقابل استفادتهم من كل الضمانات الربحية والجبائية.  

وعزى بن موهوب ، أمس بالاذاعة، أسباب عزوف هذه الشركات الاقتصادية عن الاندماج في  بورصة الجزائر إلى  التسهيلات التي أقرتها السلطات العمومية للاستفادة من القروض الاستثمارية المدعمة من البنوك ونقص دراية المتعاملين الاقتصاديين بإمكانية التمويل عن طريق البورصة مشيرا إلى أن عدد المساهمين في بورصة الجزائر يقدر ب 5 شركات منها 3 تابعة للقطاع العام و 2 خاصة في حين أن عدد الشركات الصغيرة و المتوسطة يقدر بمليون شركة ناشطة.

وقال المدير العام لشركة تسيير بورصة الجزائر إن البورصة تلعب دورا محوريا في تمويل كبرى الاقتصاديات وتعتبر واجهة الاقتصاد في  العالم مبرزا أهمية بعث بورصة الجزائر لتفعيل قنوات تمويل الاقتصاد وتقليص الضغط على البنوك الجزائرية من جانب السيولة ،إذ بمقدورهذه الشركات يضيف المتحدث التقدم لبورصة الجزائر من أجل تمويلها و رفع رأسمالها ثم التوجه إلى البنوك لطلب قروض استثمارية أخرى.

وبالنظر إلى الظروف  المالية التي تمربها بلادنا منذ 2014 فإن المتعاملين الاقتصاديين مدعوون للتضامن والاستثمار عبر بورصة الجزائر حسب ضيف الأولى مع الاستفادة من كل الضمانات المتعلقة بالجانب الربحي والاعفاءات الضريبية.

واستنادا لذات المتحدث فإن الانضمام لبورصة الجزائر يتيح للشركات فرصة كسب سمعة دولية تساعدها على اقتحام الاسواق العالمية في ظل التوجه الاقتصادي الجديد للجزائر الذي يستهدف  تصدير المنتوجات والخدمات  في الاسواق العالمية.

وفي هذا السياق دعا بن موهوب الشركات الصغيرة و المتوسطة إلى الانخراط في بورصة الجزائر والانفتاح أكثر على فتح رأسمالها بنسبة لا تتجاوز الـ10 بالمئة فيما تبقى 90 بالمئة بين أيدي المساهمين الأصليين للشركة مع الاستفادة من مزايا الاعفاءات الجبائية المقررة في قانون المالية لعام 2015 مشيرا إلى إيداع طلب من إحدى الشركات للانضمام إلى بورصة الجزائر على أن يتجسد ذلك قبل السداسي الأول من السنة الجارية .

محمد.ل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى