الخميس , نوفمبر 14 2019
الرئيسية / أخبار عاجلة / بن مسعود ترأس الإحتفالات الشعبية بالمولد النبوي الشريف ببني عباس

بن مسعود ترأس الإحتفالات الشعبية بالمولد النبوي الشريف ببني عباس

ترأس وزير السياحة والصناعة التقليدية عبد القادر بن مسعود الجمعة ببني عباس (240 كلم جنوب بشار) الإحتفالات الشعبية الدينية والثقافية للمولد النبوي الشريف بحضور آلاف الأوفياء الذين توافدوا من مختلف أرجاء الوطن إلى جانب سياح.

وأعطى الوزير الذي كان مرفوقا بوفد هام من مسيري وإطارات القطاع وكذا وفد عن المنظمة العالمية للسياحة إشارة انطلاق التظاهرات والأنشطة الإحتفالية الخاصة بهذه المناسبة الدينية المقدسة على مستوى ساحة الفاتح نوفمبر ، المشهورة محليا بالمصرية .

وتشكل الإحتفالات بالمولد النبوي الشريف ( مولد الرسول الأعظم محمد عليه أفضل الصلاة والسلام) ببني عباس موسما دينيا وثقافيا كبيرا الذي يحتفل به وفق طقوس إجتماعية فريدة من نوعها سواء في الجزائر أو على مستوى كامل بلدان المغرب العربي.

ففي كل سنة وعبر قرون عديدة تشهد المنطقة تقاطر جموع غفيرة من الأوفياء لمشاهدة وقائع هذا الحدث الديني الكبير الذي ينتظره سكان الساورة ومناطق أخرى من الوطن .

وتتميز هذه المناسبة الدينية التي يحتفى بها بإحياء عادات أصيلة وطقوس متنوعة بما في ذلك طلاء الأضرحة وغيرها من الأماكن الدينية وذلك تكريما لأشراف هذه المنطقة من جنوب غرب الوطن وفي مقدمتهم مؤسس المدينة سيدي عثمان الغريب.

كما تنظم حفلات دينية متميزة على غرار الحلقات اليومية (لمدة 7 أيام) لتلاوة كتاب الله العزيز الحكيم وترديد الأذكار عبر المساجد والمدارس القرآنية ، وهي الأنشطة الدينية التي تشكل منبع نجاح هذا الاحتفال في أوساط السكان ، كما أوضح باحثون محليون مهتمون بالتراث .

وضمن أجواء هذه المناسبة الدينية العظيمة أيضا سلم وزير السياحة والصناعة التقليدية جوائز للفائزين في المسابقات التي نظمت بمبادرة عديد الجمعيات المحلية .

ويتعلق الأمر بالجوائز الثلاث الأولى لحافظي القرآن الكريم كما جرت العادة ضمن فعاليات إحياء هذه الذكرى المولدية بالمنطقة ، وذلك خلال المراسم التي تنظم بمسجد ” عبد القادر هاجوري” بعاصمة الولاية المنتدبة بني عباس، وكذا تكريم الحرفيين الثلاثة الأوائل وشعراء من المنطقة الذين ألفوا قصائد في مدح خير البرية صلى الله عليه وسلم .

كما أشرف السيد بن مسعود على الحفل الرسمي لإعادة فتح فندق “ريم” بطاقة 135 سرير ( بما فيها أسرة 7 بنغالوهات ) التابع للسلسلة الفندقية ”الأوراسي”، بعد أن شهد أشغال تجديد بالكامل في إطار جهود تطوير وترقية الوحدات الفندقية لذات السلسلة الفندقية العمومية .

ورصد لمجموع أشغال هذه العملية استثمار عمومي بقيمة تفوق واحد ( 1) مليار دج ، وكذا أشغال توسعة طاقة الاستقبال لهذه الوحدة السياحية التي يعود تشييدها إلى سبعينيات القرن الماضي.

ويتوخى من هذه العملية جعل هذه المنشأة الفندقية قطبا هاما للسياحة وترقية وجهة الساورة ، مثلما صرح لوأج الرئيس المدير العام لهذه السلسلة الفندقية العمومية العمري عبد القادر.
ويواصل وزير السياحة والصناعة التقليدية زيارته لولاية بشار بتدشينه غدا السبت فندقا جديدا بعاصمة الولاية.

ويتعلق الأمر بفندق ” العقيد لطفي” الذي يتوفر على 47 غرفة وبطاقة استقبال 100 سرير، والذي يعد ثمرة استثمار خاص.

وسمح تجسيد هذه المنشأة الفندقية التي تقع بجوار ملعب “20 أوت “1955 بمدينة بشار باستحداث 13 منصب شغل دائم ، حسب صاحب المشروع لامين دين.

شاهد أيضاً

حركة النهضة تتجه لمساندة بن فليس في الرئاسيات

تعقد حركة النهضة هذا السبت دورة استثنائية لمجلسها الشوري، للفصل في موضوع الانتخابات الرئاسية المقررة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *