أخبار عاجلةرياضة

بن سبعيني: “لا أستطيع الإجابة لماذا فشل انتقالي لآرسنال وأحلم بتطوير الكرة الجزائرية”

أعرب رامي بن سبعيني، لاعب بوروسيا مونشنجلادباخ، عن آماله وأحلامه لتطوير كرة القدم الجزائرية من خلال إنشاء أكاديميات للموهوبين، في وقتٍ تذكر فيه جيدًا كيف كانت الأجواء خيالية في البلاد بعد التتويج بلقب كأس الأمم الإفريقية 2019.

بن سبعيني كان ضمن كتيبة جمال بلماضي التي عادت من القاهرة بلقب كأس الأمم الأول للجزائر منذ 29 عامًا بعد التغلب على السنغال في النهائي بهدف بغداد بونجاح الشهير.

وجذب بن سبعيني الأضواء إليه هذا الموسم تحديدًا بعد مباريات أكثر من رائعة قدمها مع فريقه الألماني في البوندسليجا جعلته يُصنف كأحد أفضل ظهراء الجبهة اليُسرى ربما في أوروبا.

الدولي الجزائري في حوار خاص لشبكة دازن تذكر أمم إفريقيا وقال “كل شخص في الجزائر يحب كرة القدم تقريبًا، لذلك فإن انتصارنا جعل البلد كله فخورًا بشكل لا يصدق”.

كما أضاف “لقد سمح للناس بأن ينسوا لفترة من الوقت مشاكلهم المختلفة في الحياة اليومية أو في البلاد عمومًا. كانت هذه لحظات لا تُنسى بالنسبة لنا خاصةً عندما استقبلنا مئات الآلاف من الأشخاص في الشوارع”.

أما عن ما يطمح لإضافته لكرة القدم الجزائرية “بالنظر إلى نفسي وسيرتي الذاتية ومهنتي، سيكون من الرائع أن يتواجد عدد أكبر بكثير من الأكاديميات الموجودة حاليًا لتدريب الشباب في البلاد”.

“عليك أن تتخيل حقًا الشغف الكبير لكرة القدم لدى الشباب في الأحياء، إنهم يلعبون يوميًا بصورة غير مكتشفة في الشوارع، كثير منهم بارعون من الناحية التقنية حقًا.”

“لكن هناك نقصًا في الهياكل والمؤسسات التي يمكنهم اللجوء إليها وتعزيز هذه المواهب. سيكون هذا إنجازًا كبيرًا لأنه وعلى المدى الطويل سيستفيد منه الدوري المحلي والمنتخب الوطني.”

“ولكن أيضًا اللاعبين أنفسهم سيستفيدون كثيرًا، فالأمر من الممكن أن يمنحهم مستقبلًا أفضل، وربما ينتهي بهم المطاف كمحترفين في الدوريات الأوروبية.”

وفي فترة من الفترات كان بن سبعيني على أعتاب الانضمام إلى آرسنال، إلا أن الصفقة فشلت في اللحظات الأخيرة، وعن تلك المرحلة قال “ليس لديّ أي فكرة ولا أستطيع الإجابة لماذا فشل انتقالي إلى آرسنال”.

“كان كل ذلك بمثابة المفاجآة لي وأصيب بخيبة أمل كبيرة، ولكن في نفس الوقت كنت واثقًا أنني سأصبح رغم كل ذلك محترفًا في أوروبا في يوم من الأيام.”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى