أخبار عاجلةأهم الأخبارسياسة

بن خلاف يفسر سبب الغاء نواب البرلمان وقفتهم الاحتجاجية أمام مقر بعثة الاتحاد الأوروبي

ألغى نواب البرلمان بغرفتيه، الوقفة الاحتجاجية التي كان من المنتظر تنظيمها اليوم، أمام مقر بعثة الاتحاد الأوروبي تنديدا باللائحة التي أصدرها البرلمان الأوروبي وتناولت حقوق الإنسان في الجزائر.

وأرجع النائب عن جبهة العدالة والتنمية، لخضر بن خلاف، أسباب إلغاء الوقفة إلى تواجد أغلب النواب في ولاياتهم التي ينحدرون منها، بسبب توقف الأشغال على مستوى البرلمان إضافة إلى قوانين الحجر الصحي التي تمنع كل التجمعات مهما كان نوعها.

وقال بن خلاف، لـ “الجزائر الجديدة” إنه تقرر إلغاء الوقفة مع تسليم لائحة مكتوبة ورسمية باسم نواب الشعب للسفير الأوروبي رفضا للتدخل الأوروبي في الشأن الداخلي على أن ينشر مضمون اللائحة لاحقا في وسائل الإعلام.

وجدد لخضر بن خلاف، رفض الكتلة البرلمانية لجبهة العدالة والتنمية تدخل البرلمان الأوروبي في الشأن الداخلي للوطن، وقال إن الاتحاد الأوروبي يحاول الضغط على الجزائر لتحقيق مآربه الشخصية، ولذلك أشهر ورقة الحريات وحقوق الإنسان.

وبنبرة غضب تساءل المُتحدث: “لماذا لم تسلط الهيئة الأوروبية الضوء على الانتهاكات والتجاوزات التي تقوم بها إسرائيل وحتى ما يجري في فرنسا اليوم إضافة إلى الانتهاكات الممارسة في الصحراء الغربية”.

واقترح النائب البرلماني مقاطعة الاتحاد الأوروبي وهيئته ردا على اللائحة وكذلك فتح نقاش واسع ومعمق عن الدور الذي تلعبه الجزائر بالبحر الأبيض المتوسط.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى