أهم الأخبارالإقتصاد

بن بيتور يبرز خطورة الأزمة على الاقتصاد ويدعو الشعب والنظام للتفاوض

دعا رئيس الحكومة الأسبق، أحمد بن بيتور، النظام إلى التفاوض مع الشعب، وكذا الحراك الشعبي إلى التفاوض مع النظام، مؤكدا أنها أفضل طريقة للوصول إلى حل يرضي الجميع، مشيرا، إلى أن أحسن حل للخروج من الأزمة، هو تحديد فترة انتقالية تكون كافية لوضع خارطة طريق مناسبة يتفق عليها الجميع.

وأوضح، بن بيتور، لدى نزوله ضيفا على القناة الإذاعية الأولى، انه يتعين على المواطنين إدراك كل المخاطر التي تحوم حولهم، خلال الـ3 سنوات القادمة، وفهم الحلول الجريئة التي ستخرج البلاد من الأزمة.

من ناحية أخرى، أوضح بن بيتور انه كان من المفروض تفعيل المادتين 7و8 من الدستور حتى يمكننا التطلع إلى مرحلة انتقالية.

وأشار أن تفعيل المادة 102 كان من المفروض أن يتم مع تفعيل المادتين 7و8 .

كما أبرز رئيس الحكومة الأسبق ارتفاع فاتورة الاستيراد من 12 مليار إلى 68 مليار دولار ما بين 2001 و2014 سيؤدي –حسبه-إلى عجز في الميزان التجاري وتغطيته بمخزون العملة الصعبة الذي سينفد بعد 2021 وعدم امكانية الاستيراد وهذا مشكل عويص –كما يقول-.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى