أخبار عاجلةأهم الأخبارسياسة

بلحيمر: الحراك الشعبي أصبـح مرجعا والشعب أعطى درسا في السلمية والتحضر

أكد وزير الاتصال الناطق الرسمي للحكومة، عمار بلحيمر أن الحراك الشعبي أصبح “مرجعا” للشعوب و”جدارا مانعا” أمام كل محاولات الاختراق المتعددة، مذكرا بأن الحكومة قامت بإعداد قوانين ل”سد الذرائع وقطع الطريق” أمام الأعمال العدائية التي تستغل الفضاء السيبراني لبث سمومها الحاقدة.

وأوضح بلحيمر في حوار خص به جريدة “المساء”، أن الشعب الجزائري “أعطى للعالم درسا في السلمية والتحضر بحراك الـ22 فبراير 2019 الذي لامس سقف الحرية وقمة النضج والوعي لإعادة مسار بناء الجزائر إلى السكة الصحيحة وأسقط براثن الفتنة وحصون الفساد التي كادت أن تعصف بمستقبل الأجيال”.

فالحراك الشعبي الذي نستعد لإحياء ذكراه الثانية أصبع، كما قال، “مرجعا للشعوب ومرجعية للنخب وجدارا مانعا أمام كل محاولات الاختراق المتعددة والتي جعلت من منصات التواصل الاجتماعي والمواقع الاخبارية المشبوهة نوافذ لها”.

وأضاف الوزير بأن الحكومة “قامت بإعداد جملة من القوانين لسد الذرائع وقطع الطريق أمام تلك الأعمال العدائية التي تستغل الفضاء السيبراني لبث سمومها الحاقدة”، لافتا إلى أن النصوص القانونية المتعلقة بالإعلام الالكتروني “تسمح لنا بإزالة الضبابية على نشاط الصحافة الالكترونية والفصل بين أصحاب المهنة وبين المندسين الذين يعملون لصالح أجندات مغرضة لن تنجح أبدا في إعادتنا إلى الوراء”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى