أخبار عاجلةأهم الأخبارسياسة

بسبب مقال نشرته على موقع إعلامي .. الأفافاس يفصل سليمة غزالي من صفوف الحزب !

قررت لجنة الوساطة وفض النزاعات في حزب جبهة القوى الاشتراكية، بعد ساعات طويلة من النقاش، إقصاء البرلمانية والصحافية، سليمة غزالي، من صفوف الحزب بسبب مقال نشرته على الموقع الاعلامي الالكتروني “كل شيء عن الجزائر” وجهت فيه انتقادات لنائب وزير الدفاع الوطني ورئيس أركان الجيش الوطني الشعبي الفريق أحمد قايد صالح.

وفجر القرار نقاشا وصراعا حاد بين أعضاء لجنة الوساطة، فبعضهم رفض التوقيع على القرار الذي اتخذ بعد مثول النائب سليمة غزالي أمام اللجنة السبت الماضي.

وأبدت سليمة غزالي تمسكها بموقفها الذي دافعت عته بشدة أمام لجنة الوساطة، وقالت في تصريح صحفي لموقع “كل شيء عن الجزائر”، أمس، ” ليس علي أن أطلب الإذن من أي شخص كان، من أجل الدفاع عن مبادئي والتي أؤمن بها وأعتقد أنها تتقارب مع مبادئ الأفافاس “.

ووجهت قيادة الحزب اتهامات للنائب التي سبق وان اشتغلت عند مؤسس الحزب الراحل حسين آيت احمد، بمخالفة لوائح الحزب وعبرت هده الأخيرة عن امتعاضها من طريقة تعامل قيادة الحزب معها وقالت ” أنا حرة ..كنت على صواب في كتابة هذا المقال وسأفعل ذلك مرة أخرى، من المؤسف أن نصل مرة أخرى إلى طريق مسدود تاريخيا يتم التعبير عنه في الافافاس”.

وتعتبر سليمة غزالي من أبرزت إطارات الأفافاس، وكانت سابقا مستشارة مؤسس ورئيس الحزب ، الراحل حسين أيت أحمد.
فؤاد ق

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى