أخبار عاجلةأهم الأخبارولايات

برلمانية تساءل وزير التربية عن عدم تسوية مستحقات 25 أستاذ بالعاصمة  

أعربت النائب بالمجلس الشعبي الوطني عن حركة مجتمع السلم، مريم مسعوداني، عن قلقها بخصوص وضعية 25 أستاذا من الناجحين في مسابقة التوظيف الخاصة التربية التشكيلية لولاية الجزائر غرب سنة 2017.

 وذكرت في سؤال شفوي وجهتها لوزير التربية الوطنية، أن وضعية هؤلاء الأساتذة غير مستقرة، حيث وبالرغم من أداء مهامهم بصفة منضبطة ومستمرة منفذين في ذلك كل الالتزامات والواجبات كما هو ثابت في شهادة العمل المحررة من طرف مديرية التربية الجزائر غرب، وبالرغم من أدائهم لوظيفتهم بكل إتقان، إلا أنهم لم يتقاضوا مستحقاتهم المالية بما فيها مستحقات الضمان الاجتماعي منذ 4 سبتمبر 2017 الى يومنا هذا،وبالرغم تقول البرلمانية مسعوداني من سعيهم الدائم من اجل تمكينهم من حقوقهم المهنية إلا أنهم حرموا من ذلك .

وخاطبت ممثلة حمس في الهيئة التشريعية السفلى وزير التربية قائلة، إن الوظيف العمومي وبعد التدقيق في الشهادات المقدمة في التوظيف عن طريق المسابقة على أساس الاختبار، قامت بالتحفظ على بعض الشهادات المقدمة من بينها حاملي شهادة ليسانس فنون تخصص حفظ التراث، في حين كان ينبغي أن يكون التدقيق في الشهادات قبل إعلان المسابقة لتمكين ذوي الشهادات المعنية بالمشاركة واستبعاد الشهادات غير المهنية، وأضافت، كيف يمكن للوظيف أن يغفل عن هذا الإجراء، رغم أن الناجحين في المسابقة تخلوا عن وظائفهم والتحقوا بهذه الوظيفة .

وتساءلت النائب عن “الإجراءات المتخذة من قبل مصالحكم لتسوية وضعية هؤلاء الأساتذة ، وتمكينهم من أجورهم المهنية ومستحقاتهم المالية لدى الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي ؟”.

م.بوالوارت

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى