ولايات

برج بوعريريج.. الوكالة الولائية للتشغيل تتطلع لاستحداث أكثر 24000 ألف منصب

أشار رئيس الوكالة الولائية للتشغيل ، بولاية برج بوعريريج ، مالكي لخلوفي ، أنه من المتوقع حسب مديرية الصناعة للولاية ، استحداث عديد المناصب في مختلف التخصصات وفق احتياجات كل منطقة نشاطات صناعية جديدة المستحدثة مؤخرا بالولاية ، والتي جاءت تنفيذا لبرنامج رئيس الجمهورية “عبد العزيز بوتفليقة” المتعلق بإنشاء المناطق الصناعية والبحث عن مصادر غير تقليدية دون الاعتماد على الجباية البترولية وعملا بتعليمات والي الولاية “بن عمر بكوش” ، الخاصة بنظرته الاستشرافية لسوق العمل ببرج بوعريريج على المدى المتوسط بالموازاة مع دخول المناطق الصناعية الجديدة بكل من مشتة فاطيمة ببلدية الحمادية، و العش، رأس الوادي و المهير ، كما تحدث عن واقع و آفاق التشغيل بالولاية واحتياجات سوق العمل على المديين القريب و المتوسط.
وقد أعطى مدير الوكالة الإحصائيات الأولية التي تشير الى حوالي 24093 منصب عمل متوقع على المدى المتوسط، 11808 منها على مستوى المنطقة الصناعية مشتة فطيمة التي تحتوي على 213 مستثمر، و 9359 منصب عمل على مستوى منطقة النشاطات الصناعية برأس الوادي التي تحتوي على 65 مستثمر، و 1888 منصب عمل على مستوى منطقة النشاطات بالعش2 التي تحتوي على 40 مستثمر، بالإضافة 21038 منصب عمل على مستوى قطب الصناعة الصيدلانية بالعش الذي يحصي 17 مستثمر.
وبالمناسبة دعا مالكي لخلوفي ، رئيس الوكالة الولائية للتشغيل الشباب ، طالبي العمل للالتحاق بمراكز التكوين المهني المنتشرة عبر إقليم الولاية للتكوين في الاختصاصات المتوقع ان توفر مناصب شغل بها و التسجيل بالتواصل المباشر مع الوكالات المحلية أو التسجيل عن بعد عن طريق الرابط الخاص بالوكالة الوطنية للتشغيل، كما كشف ذات المتحدث فيما يخص العام الفارط أن الوكالة الولائية للتشغيل حققت نتائج جد ايجابية، مشيرا إلى أنه تم تسجيل فيما يخص سوق العمل بمؤشراته الثلاث زيادة معتبرة، أين كان عدد طالبي العمل المسجلين 55126 بزيادة مقارنة بسنة 2017 قدرت بـ 23 بالمائة، وفيما يخص عروض العمل تم تسجيل 23039 ألف عرض عمل محصل وذلك إلى غاية 31 ديسمبر 2018 .
أما فيما يخص التنصيبات المحققة في سنة 2018 فقد أكد رئيس الوكالة أن الولاية حققت قفزة نوعية في هذا المجال، أين تم تسجيل 20059 منصب محقق، أما بالنسبة لتوزيع مناصب الشغل هذه حسب طبيعة المناصب كانت على النحو الآتي 17841 منصب شغل محققة في الإطار الكلاسيكي، 1410 منصب شغل في إطار جهاز المساعدة على الإدماج المهني، و 808 في إطار برنامج عقود العمل المدعمة CTA، اكد أنه تم تحقيق زيادة مقدرة 3800 منصب شغل مقارنة بسنة 2017.
رئيس الوكالة الولائية للتشغيل “لخلوفي مالكي” أكد بأن الوكالة استطاعت خلال العام الماضي من خلال الجهود التي قامت بها من تحقيق كل الأهداف المسطرة كاستحداث حوالي 15000 ألف منصب شغل، أين كانت هناك زيادة عن الهدف المسطر بـ 4351 منصب عمل بالنسبة للإطار الكلاسيكي، و 210 منصب بالنسبة لجهاز المساعدة على الإدماج المهني، كما كشف ذات المتحدث أنه تم تسطير برنامج خاص بالمؤسسات المتواجدة في حوض التشغيل وبلغ عدد الزيارات التي قامت بها مصالح الوكالة 71 زيارة مست 247 مؤسسة، وبالنسبة لخلية الإصغاء التابعة للوكالة فقد سجلت هي الأخرى 34 نداء وطلب تدخل تم معالجة 33 منها، مبينا أن الوكالة سهرت على القيام بدورات تكوينية لفائدة حوالي 300 شاب بالتكوين المهني استفادوا من شروحات وافية في تحرير بيان السيرة الذاتية وتقنيات البحث العمل، كما تم القيام بقافلة للتشغيل بأمر من والي الولاية وتحت إشراف مديرية التشغيل جابت كل أرجاء الولاية وبمشاركة كل آليات قطاع التشغيل والعمل والضمان الاجتماعي إلى جانب ممثلين عن مديرية المصالح الفلاحية ومديرية النشاط الاجتماعي ومحافظة الغابات ومشتلة المؤسسات الممثلة عن قطاع الصناعة والمناجم و “لونساج”، “لكناك”، حيث أشرف هؤلاء على إعطاء الشروحات اللازمة من خلال لقاءات مباشرة مع المواطنين لتزويدهم بمختلف المعلومات المتعلقة بدور كل هيئة و الامتيازات والمعلومات الممنوحة لفائدة الشباب من مرحلة التفكير في المشروع إلي غاية تجسده على أرض الواقع إلى جانب تقديم النصائح و الطرق والآليات التي توفرها مختلف هذه القطاعات لتفادى العراقيل المحتملة التي يمكن أن تواجه صاحب المشروع، كما أكد أن الوكالة تقوم بحصص إذاعية على مدار السنة و كل يوم أربعاء بعنوان “تكوين التشغيل” يتم من خلالها تقديم شروحات وافية على واقع التشغيل بالولاية ومنح كافة الإحصائيات في هذا المجال. لمرافقة الشباب في رسم مستقبل مشرق بعد التخرج من المؤسسات التكوينية أو الجامعة من أجل إنشاء مؤسسات صغيرة أو متوسطة أو البحث عن منصب قار بمختلف القطاعات الحكومية والخاصة المتواجدة بالولاية التي صارت رائدة اقتصاديا و هو ما يعود بالنفع على شبابها والاستقرار الاجتماعي بها.

موسى توامة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى