رياضة

اياب نصف النهائي من كأس الجمهورية.. خبرة الوفاق تصطدم بطموح البجاوية

تلعب اليوم، مبارالة اياب نصف النهائي من كأس الجمهورية، بين شبيبة بجاية والضيف وفاق سطيف، على ملعب الوحدة المغاربية ببجاية بداية من الساعة الخامسة، في مواجهة حاسمة لتحديد هوية الطرف الثاني في نهائي الطبعة الحالية، بعدما جرت أمس مواجهة شباب بلوزداد والضيف شباب قسنطينة.

وسيكون شبيبة بجاية الذي أصبح الحصان الأسود في المسابقة، أمام أفضلية كبيرة للتأهل إلى المشهد الختامي بالنظر للنتيجة الرائعة التي حققها في مباراة الذهاب على أرضية ملعب 08 ماي 1945 بسطيف، والفوز بواقع (1-2)، محدثا مفاجئة مدوية وهو الذي ينشط في الرابطة الثانية موبيليس عكس الأندية الثلاثة الأخرى التي تمثل دوري الأضواء، فضلا عن عاملي الأرض والجمهور، وهي كلها معطيات تصب في صالح أبناء “يما قوراية” لتنشيط النهائي على غرار موسم 2018، وهو ما يسعى إليه أشبال المدرب المعز بوعكاز، خاصة وأن الكأس أصبحت هدفا رئيسيا عقب تبدد حلم الصعود إلى الرابطة الأولى موبيليس، أين يرفض الفريق أي مفاجئة وتحوّل الحلم إلى كابوس، لاسيما وأن التشكيلة ستواجه أحد اختصاصيي السيدة الكأس، ما يجعل الحذر مطلوب ونسيان نتيجة الذهاب والدخول بقوة ضروريا.

في المقابل، وبالرغم من الهزيمة المرة والنتيجة السلبية المحققة بملعب 08 ماي، وكذا مرحلة الفراغ التي يمر بها أبناء “عين الفوارة”، عقب توالي النتائج السيئة وآخرها التعادل ضد الرائد اتحاد الجزائر في البطولة، يسعى أشبال المدرب نبيل نغّيز لقبل الطاولة على أصحاب الأرض والتأهل إلى النهائي ومواصلة المشوار بتكرار سيناريو 2017، خاصة وأن النتيجة الأخيرة في البطولة قلّصت حظوظ الوفاق في احتلال مركز في “البوديوم” يؤهلهم إلى منافسة خارجية الموسم المقبل، كما أن مباراة الشبيبة تعتبر مواجهة الموسم وأي خطأ يعني تسريم موسم فاشل على طول الخط، وهو ما ترفضه الإدارة وقبلهم الأنصار الذين ثاروا في وقت سابق على الرئيس حسان حمّار والمدرب نبيل نغيّز الذي أصبح مصيره مهددا ومعلقا أيضا بالتأهل إلى نهائي كاس الجمهورية. وعيّنت لجنة التحكيم الثلاثي بوسليماني، راشدي وبلبشير لإدارة مباراة اليوم بين شبيبة بجاية والضيف وفاق سطيف.

===========

نغّيز واثق من قدرة الوفاق قلب الطاولة على بجابة

عبّر مدرب وفاق سطيف نبيل نغّيز، عن تفاؤله الشديد بقدرة فريقه على قلب الموازين والعودة بتأشيرة التأهل من بجاية، عندما يواجه اليوم الفريق الشبيبة المحلية في إطار لقاء إياب الدور نصف النهائي من منافسة كأس الجمهورية، معترفا في ذات الوقت بصعوبة المهمة على أشباله على ضوء نتيجة لقاء سطيف، كما أشار الناخب الوطني الأسبق، إلى ضرورة تجاوز نتيجتي الكأس ضد ذات الفريق وتعادل البطولة أمام الرائد اتحاد الجزائر.

وقال نغّيز في تصريح صحفي حول المباراة وحظوظ فريقه في التأهل إلى النهائي بعد خيبة لقاء الذهاب في سطيف، مؤكدا أن العودة بنتيجة مرضية ومؤهلة إلى المشهد الختامي تبقى دائما قائمة، إلا أنه أبرز أن ذلك يمرّ عبر التضحية والتركيز وتقديم اللاعبين كل ما لديهم من أجل قلب الطاولة على أبناء “ما قوراية” وأضاف نغيز الذي يتواجد في وضعية صعبة بسبب النتائج السلبية : “لابد من الاعتراف بأننا نمر بمرحلة فراغ وضعيتنا صعبة، لقاء اليوم سيكون مصيريا وحاسما، ليس لدينا ما نخسره، انهزمنا في مباراة الذهاب، ما يحتم علينا تقديم كل ما لدينا وتقديم مباراة كبيرة إذا أردنا الفوز والتأهل، ثقتي كبيرة جدا في اللاعبين ونملك الإمكانيات من أجل العودة بتأشيرة التأهل”. جدير بالذكر، أن الضغط يزداد أكثر على المدرب نبيل نغيز الذي قد يخوض آخر مباراة على رأس وفاق سطيف في حال التعثر والإقصاء من كاس الجمهورية.

==========

مدرب شبيبة بجاية : “سنقاتل من أجل بلوغ النهائي”

قال مدرب شبيبة بجاية، المعز بوعكاز، أن مباراة اليوم ضد وفاق سطيف، لحساب الدور نصف النهائي من منافسة كاس الجمهورية، ستكون أصعب من لقاء الذهاب الذي جرى الأسبوع الماضي بملعب 08 ماي، مشيرا بأن الأمور ستحسم خلال مباراة اليوم، محذرا في ذات الوقت أشباله من مغبة التهاون أو التساهل بما أن التأهل لم يحقق بعد.

وأضاف بوعكاز في تصريح صحفي: “الفوز في سطيف كان مهم جدا وقرّبتنا كثيرا إلى النهائي، لكن لاشيء حسم لحد الآن، مباراة اليوم ستكون أكثر صعوبة وأهمية، لذلك وجب عليها البقاء دائما مركّزين، ونسيان نتيجة الذهاب، حتى نحقق الهدف،” وفي ذات السياق، وأكد بوعكاز جاهزية لاعبيه للمباراة التي أشار إلى أنها تحتاج إلى الكثير من التركيز، والتحضير النفسي الجيدة لكامل عناصر الفريق، وذلك رغم الصعوبة التي قال عنها أنها ستنتظرهم أمام منافس قوي يلعب جيدا خارج الديار، ويعتبر من اختصاصيي الكأس.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى