ولايات

اليوم الوطني للشجرة.. حملات تشجير واسعة عبر مختلف المناطق بغرب البلاد

نظمت يوم الأحد بولايات غرب البلاد حملات تشجير واسعة عبر مختلف المناطق الغابية وذلك في إطار اليوم الوطني للشجرة المصادف ل25 أكتوبر تحت شعار ” لنغرس معا لكل مواطن جزائري شجرة”.

وقد شارك أفراد من الجيش الوطني الشعبي عبر 12 قطاع عملياتي بالناحية العسكرية الثانية في حملات تشجير واسعة بالتنسيق مع محافظات الغابات والمنظمة الوطنية لحماية البيئة والتبادل السياحي وذلك بهدف تنمية الحس البيئي لدى كافة فئات المجتمع وتعزيزا للرابطة جيش-أمة.

ومست عملية التشجير هاته عديد المناطق الغابية على غرار الأفق الجميل والسانية وأرزيو بولاية وهران وغابة “سيدي عثمان” ببلدية صيادة (مستغانم) ومنطقة المرجة بدائرة عين الحجر (سعيدة) وغابة الاستجمام بجبل فراح ببلدية القلعة (ولاية غليزان) ومنطقة عين بوشقيف (ولاية تيارت) الى جانب مساحات أخرى بكل من النعامة وسيدي بلعباس ومعسكر وعين تموشنت وغيرها.

وبالمنتزه العائلي بأعالي جبل مرجاجو بولاية وهران تم غرس 500 شجيرة بمشاركة أفراد من الأمن والدرك الوطنيين والحماية المدنية والجمارك والغابات والكشافة الإسلامية الجزائرية ورابطة الجمعيات الفاعلة وفيدرالية الصيادين وغيرها .

وبولاية مستغانم برمجت محافظة الغابات تشجير مساحة تقدر ب 300 هكتار من بينها 50 هكتار بمختلف أنواع الأشجار المثمرة في إطار عمليتين تنمويتين تتجاوز قيمتهما المالية 112 مليون دج تقوم بإنجازهما المؤسسة الجهوية للهندسة الريفية “الظهرة” وتستهدف 47 منطقة ظل في عشرين بلدية وتشملان أيضا فتح وتهيئة المسالك الغابية على طول 27 كلم وتثبيت الحوافي على مساحة 17 هكتار واستغلال 5 هكتارات من الجيوب الغابية في الإنتاج الفلاحي وفق محافظ الغابات عمر بن سويح.

وبتيسمسيلت تم غرس أزيد من 300 شجيرة بمحيط محطة تصفية المياه المستعملة المتواجد بعاصمة الولاية. وقد برمجت محافظة الغابات غرس 375 ألف شجيرة على مساحة إجمالية تقدر ب 450 هكتار خصوصا بالمناطق الغابية المتضررة جراء الحرائق خلال السنوات الأخيرة إضافة الى بعض المساحات بالمناطق السهبية.

كما خصصت ذات المصالح أكثر من 20 ألف شجيرة تزينية سيتم غرسها ضمن حملات تطوعية دورية بمشاركة عديد القطاعات والتي ستستهدف المؤسسات التربوية والتكوينية والشبانية والرياضية وبالمركز الجامعي لتيسمسيلت فضلا على الأحياء والشوارع والتجمعات الثانوية والمنشآت المائية على غرار السدود.

وبولاية تلمسان تم غرس 10 ألاف شجيرة بالمكان المسمى “الشريط الاخضر العريشة-رأس الماء” ببلدية العريشة على أن تتواصل العملية الى غاية 21 مارس القادم لبلوغ 158 ألف شجيرة.

كما تم إحياء هذه المناسبة بولاية تيارت تخليدا للصحفي الراحل بلحول سبع الذي وافته المنية مؤخرا نظير مجهوداته من خلال حصصه التي تناولت المجال البيئي والفلاحي حيث تم غرس 200 شجيرة داخل محيط الإقامة الجامعية “سلامي الدين” بمشاركة ممثلين عن مختلف القطاعات.

وبولاية البيض تم غرس 120 شجيرة على مستوى المدينة الجديدة بالبيض مع تقليد الرتب ل19 عونا بمحافظة الغابات.وبدورها سطرت محافظة الغابات لولاية غليزان برنامجا لغرس 27 ألف شجيرة خلال الموسم الجاري (2020-2021 ) عبر مختلف المساحات الغابية وكذا المناطق التي تضررت من الحرائق  خلال الصائفة المنصرمة على غرار الغابات الواقعة ببلديات عين طارق والرمكة وبلعسل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى