أخبار عاجلةرياضة

الوزارة منعت تعديل القوانين قبل الجمعية الانتخابية

كشفت وزارة الشباب والرياضة في بيان لها نشرته أمس، أنه يمنع إجراء تعديل أو تكييف على قانون الانتخابات والقانون الأساسي للاتحادية الجزائرية لكرة القدم، قبل إجراء جمعيتها العامة الانتخابية، ما يعني بأن انتخابات رئاسة “الفاف” ستجرى بالقوانين الحالية خلافا لما كان يرده زطشي وعدد من أعضاء مكتبه الفيدرالي.

وحسب نفس البيان “فإن قواعد الأخلاقيات والشفافية والحكم الراشد في المجال الرياضي لا تسمح بمباشرة الإجراءات التأديبية التعسفية وتعديل القوانين الانتخابية والقوانين الأساسية خلال المسار الانتخابي”، وأضاف نفس البيان “أنه ستتم دراسة المسائل التأديبية وتعديل القوانين الانتخابية والقوانين الأساسية مباشرة بعد الانتخابات”.

ويرى معارضو زطشي أن جوهر التعديلات التي ستمس القانون الأساسي لـ”الفاف”، تتعلق بشروط الترشح لرئاسة الاتحادية، متهمين خير الدين إلى سن مواد تضمن له غلق الطريق على منافسيه.

للعلم فقد سبق وأن راسل وليد صادي عضو المكتب الفيدرالي في عهد رئيس الإتحادية السابق محمد روراوة والذي أعلن رسميا عن ترشحه لرئاسة “الفاف” وزير الشباب والرياضة سيد علي خالدي، طالبا منه استعمال صلاحيته بالتدخل لمنع أي تعديل على القوانين التي تسير “الفاف” إلى ما بعد الانتخابات كون تعديل القوانين في الوقت الحالي من شأنه خدمة مصالح شخصية لأشخاص معينين في إشارة إلى رئيس “الفاف” خير الدين زطشي وكانت الاتحادية الجزائرية لكرة القدم كان قد راسلت وزارة الرياضة لتعديل القانون الأساسي بطلب من “الفيفا” قبل الجمعية الانتخابية، حيث أكّد زطشي أنّه راسل خالدي يوم 11 جوان الماضي غير أنّه لم يتلقى أيّ ردّ منذ تلك الفترة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى