الإقتصادالوطن

النفط فوق 71 دُولارا.. حكومة جراد تتنفس الصعداء

تخطت أسعار النفط، اليوم الإثنين، عتبة جديدة في السوق الدُولية بشكل لم تشهده منذ جانفي 2020، إذ بلغت الأسعار أعلى مستوى في أكثر من عام، بعد أن التزمت “أوبك وحلفائها” بعدم زيادة الإمدادات في أفريل.
وتجاوز سعر خام “برنت”، فجر اليوم الإثنين، مُستوى 71 دُولارًا أمريكيًا للبرميل الواحد، وذلك للمرة الأولى منذ 8 جانفي 2020.
وكشفت مُعطيات التداولات، ارتفاع سعر النفط من مزيج “برنت” في العقود الآجلة لشهر مايو بنسبة 2,32 بالمائة ليبلغ عتبة 71,15 دولارا للبرميل، بشكل جعل من سعر الخام الجزائري يتخطى بكثير السعر المرجعي المعتمد في القانون المُؤطر للسنة المالية الجارية وهو 40 دُولارًا، ما يعني أن الخزينة العمومية ستتدعم بحوالي 31 دولار عن كل برميل نفط.
ويشكل الارتفاع المسجل في سعر النفط متنفسًا لحكومة جراد في ظل الأزمة المالية الخانقة التي فاقمتها جائحة كورونا والعجز الكبير الذي تعاني منه الخزينة العمومية، إذ توقع قانون المالية لسنة 2021 ارتفاع عجز الخزينة إلى 17,6 بالمائة من الناتج المحلي الخام للبلاد.
فؤاد ق

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى