رياضة

النصرية تضع قدما في المربع الذهبي للكأس وتطير الى كينيا لمواجهة غور ماهيا

حقق نصري حسين داي فوزا مهما بهدف يتيم أمام شباب بلوزداد استعد من خلاله للمباراة القادمة في اطار كأس الكاف أمام الفريق الكيني” غور ماهيا” وكذا لمباراة الاياب في منافسة الكأس أمام الشباب.

الفوز الذي حققته النصرية كان خارج الديار بما أن الشباب هو من استقبل منافسه أمس وهذا يعني أن بلوزداد سيكون مجبرا على الفوز بأكثر من هدف في لقاء الاياب ان أراد بلوغ المربع الذهبي وهو ما ذهب اليه لاسات مساعد المدرب، الذي أشار الى مشكل عويص ينتظر فريقه وهو تسيير كثافة اللقاءات والمنافسة بحيث صرح بعد المباراة:”لحد الان استطعنا أن نسير الوضعية دون عناء، لكن ابتداء من نصفية مارس ان لم تساعدنا الرابطة فان الأمر سيكون خطيرا على اللاعبين وصحتهم”

فيما أكد علاتي عن تمسك زملائه بحلم التتويج بالكأس كاشفا أن الادارة وضعت الكاس كهدف رئيسي للفريق هذا الموسم:”نعم وضعنا هذه الكاس كهدف رئيسي وان شاء الله سنصل الى هدفنا”

يايا:” أعرف غور ماهيا وفريقهم زاد صلابة لأنهم احتفظوا بتركيبته”

أما بخصوص اللقاء القادم أمام غور ماهيا الكيني فان النصرية تسافر اليوم الى كينيا في رحلة عبر تركيا ومن ثمة الى نايروبي، بحيث سيكون الفريق في مواجهة تعب غير مسبوق باحتساب ال90 دقيقة القوية التي لعبها الفريق قبل السفرية، فبعد الوصول الى اسطنبول اضطر لاعبو النصرية لانتظار 5 ساعات في المطار قبل امتطاء الطائرة نحو كينيا على أن يصل الفريق فجر الغد في حدود الساعة الخامسة الى نايروبي وهو ما يعني أن الفريق سيعاني من أثار التعب خلال تواجده هنالك وأنه سيكون من الصعب المقاومة خاصة أمام فريق قوي كما يؤكده فوزي يايا هداف النصرية الذي سبق له أن واجه الكينيين رفقة اتحاد الجزائر:”شخصيا أعرفهم جيدا فقي ملعبهم يلعبون الى الأمام، ناهيك عن الابقاء على مجموعة اللاعبين ثابتة ولم يجر عليها أي تغيير ما زادهم أكثر قوة وصلابة بدليل فوزهم أمام الزمالك المصري، لكن ما يهمنا هو تفادي الخسارة، نحن في المرتبة الأولى ولا يجب أن نخسر العديد من النقاط، وان استطعنا العودة من هنالك بنتيجة في تلك الحالى سنقول أننا اقتربنا فعلا من هدفنا وهو التأهل الى الدور القادم” مع العلم أن تشكيلة النصرية سيغيب عنها اللاعب حراق الذي أصيب في لقاء بلوزداد على مستوى العضلات المقربة وهذا يعني ابتعاده عن لقاء الأحد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى