أخبار عاجلةسياسة

النائب بالبرلمان عن ولاية إليزي يعود إلى حزب عبد العزيز بلعيد                

عاد النائب بالمجلس الشعبي الوطني عن ولاية إليزي حمو عبد الهادي، إلى أحضان حزب جبهة المستقبل، الذي استقال منه بعد أشهر من توليه منصب نيابي بالمجلس، حيث دخل قبة البرلمان عبر خلال الانتخابات التشريعية لسنة 2017، عبر قائمة حزب جبهة المستقبل، وبعد أشهر قليلة قدم استقالته من الحزب، والتحق بكتلة النواب غير المنتمين.

بعد سنة من استقالة النائب حمو، قرر النائب عن التشكيلة الحزبية نفسها خالد تازغارت عن ولاية بجاية، التخلي عن جبهة المستقبل ، بحجة عدم إدراج اللغة الأمازيغية في الوثائق الرسمية للحزب، ثم استقال نهائيا من البرلمان عقب الحراك الشعبي الذي حدث في فيفري 2019.

وتطرح عودة النائب عن ولاية إليزي إلى أحضان الحزب الذي غادره منذ أكثر من ثلاث سنوات في هذا الوقت بالذات أكثر من سؤال عن الغرض من هذه العودة، إن كانت مرتبطة برغبة النائب في الترشح مرة أخرى للانتخابات التشريعية المسبقة التي لم تحدد السلطة موعدها بعد، تحت غطاء حزب جبهة المستقبل، أم لحسابات أخرى فرضتها الظروف المرتبطة بالمشهد السياسي ؟

م  . ب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى