أخبار عاجلةأهم الأخباررياضة

المنتخب الوطني.. بلماضي يدافع عن خياراته ويحدد أهدافه من مبارتي غامبيا وتونس وطموحه في “كان 2019”

برّر الناخب الوطني جمال بلماضي، خياراته في القائمة المعنية بمواجهتي غامبيا وتونس المقبلتين، كاشفا، أنّها ليست نهائية، موضحا ان استبعاد براهيمي وسليماني منها كان من أجل إتاحة الفرص للاعبين آخرين لا غير، مشيرا أنه سيمنح الفرصة لجميع اللاعبين قبل الفصل في القائمة النهائية المعنية بـ “الكان” والتي ستشهد مفاجآت عديدة حسب تعبيره، مؤكّدا أنّهم يطمحون للذهاب بعيدا في المنافسة رغم أنّهم ليسوا مرشحين للتتويج باللقب.
وعقد المدرب جمال بلماضي اليوم، ندوة صحفية بمركز تحضير المنتخبات بسيدي موسى، تحدث خلالها عن استعدادات “الخضر” لنهائيات كاس أمم إفريقيا المزمع إجراؤها بمصر في الفترة الممتدة من 21 جوان إلى 19 جويلية، وقال: “عدم استدعاء براهيمي مرة أخرى لا يعد حدثا، لقد تم ذلك بالاتفاق معه، يمر على موسم صعب وأيضا هناك الرغبة في رؤية لاعبين جدد في نفس منصبه، أما نبيل فأعرفه جيدا بالتأكيد، وهو يندرج ضمن اللاعبين الذين لم نستدعهم حتى نرى لاعبين آخرين، سنتخذ قرارا لاحقا”، وتابع: “حرصت على توجيه الدعوة لبعض اللاعبين لأول مرة، من أجل الوقوف على إمكانياتهم، حتى لا أظلم أي لاعب، وهو ما جعلني أقرر الاعتماد على تشكيلتين مختلفتين أمام غامبيا وتونس”.
واردف بلماضي قائلا :”لم يسبق لنا أن توجنا بكأس أمم أفريقيا خارج الجزائر، وسنعمل على فرض أنفسنا، لكي يحسب لنا ألف حساب مستقبلا، وسنتوجه إلى مصر لتقديم بطولة في المستوى والبحث عن الوصول إلى أبعد الحدود”.
“لا يمكننا انتظار سليماني طويلا”

وحول حالة الحارس رايس وهاب مبولحي وعدم استدعاء سليماني، أكّد المدرب السابق للمنتخب القطري، أنّ الحارس رايس وهّاب مبولحي لم يكن بالتربص، حتى قبل تعرضه للإصابة مع ناديه الإتفاق السعودي، مطالبا في الوقت ذاته، فوزي غولام بضرورة فرض نفسه في تشكيلة نابولي حتى يستعيد إمكانياته قبل ثلاثة أشهر على إنطلاق “الكان”، كما وجه بلماضي رسالة قوية إلى إسلام سليماني قال فيها: “لا يمكنني انتظار سليماني لفترة أطول ويجب علي البحث عن منافس لبونجاح، إسلام لا شارك بانتظام مع فريقه فنربخشة التركي، وهو عامل لا يخدمه و لا يخدم المنتخب، وإن استمر الحال كذلك، فإنه قد لا يشارك في النهائيات، وحتى بن زية، ذهب ضحية وضعه مع فنربخشة”، وأضاف: “بالنسبة لطريقة لعب هني فإنها لا تتناسب مع خططي، ولا يمكنني تغيير طريقتي من أجل لاعب، وأما فرحات فقد ذهب نتيجة التنافس الكبير الموجود في نفس مركزه”.
“لهذا السبب استدعيت ثلاثي بارادو”

وعلى صعيد متصل، دافع بلماضي عن استدعاء ثنائي بارادو لوصيف وبوداوي لمواجهتي غامبيا وتونس، مضيفا في تصريحاته “لقد وقفت على مستوى كل منهما في مباراة قطر الودية، والشيء الإيجابي بالنسبة لهما ثبات مستواهما”، ليواصل كلامه “أعتقد أن نعيجي مهاجم بارادو يستحق الفرصة، على اعتبار أنه يعتبر هداف الدوري الجزائري، وعدم تواجد بعض الأسماء خلال المعسكر الحالي، لا يعني عدم ضمها لقائمة كأس الأمم، لكن الشيء الذي اعتمدت عليه في إعداد قائمتي يتمثل في وضع اللاعب مع فريقه، وحرصت على توجيه الدعوة للأفضل والأكثر مشاركة حاليا”، مؤكدا في الوقت ذاته أن القائمة النهائية لأمم أفريقيا ستعرف بعض المفاجآت، وكل شيء يبقى واردا.
مواجهة تونس ستكون أحسن اختبار

إلى ذلك، أكد الناخب الوطني الجزائري جمال بلماضي، أنه سيعتمد على معظم اللاعبين الذين استدعاهم، خلال مواجهتي غامبيا، وتونس، لمنح الفرصة الجميع، مشيرا أنّ مواجهة “نسور قرطاج” ستكون بمثابة اختبار حاسم لـ “الخضر” قبل “الكان” “لهذا السبب اخترنا 26 لاعب، وسأقحم تشكيلتين مختلفتين في المباراتين أمام غامبيا وتونس”، وأضاف “مواجهة تونس ستكون أفضل اختبار بالنسبة لنا، بالنظر إلى طبيعة المنافس، التشكيلة التي يضمها، دون أن نتناسى لقاء غامبيا، خاصة وأننا أمام حتمية الالتزام بمواعيد الفيفا من أجل تجميع اللاعبين”. وفي ختام تصريحاته، رفض بلماضي الرد على تصريحات الناطق الرسمي باسم شبيبة الساورة محمد زرواطي التي لامه فيها على عدم استدعاء أي لاعب من نادي الجنوب، مؤكدا بالقول “لا أتابع تصريحات رؤساء الأندية الجزائرية، ولم أنتبه إلى ما قاله رئيس شبيبة الساورة زرواطي”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى