أهم الأخبارسياسة

المعارضة تلاحق طيف مرشح التوافق

برمجت جبهة العدالة والتنمية اجتماعا آخر في إطار مبادرة المرشح التوافق للمعارضة، الأسبوع المقبل، في محاولة منها لمرافقة الحراك الشعبي الذي اندلعت شرارته الجمعة المنصرم، من خلال المسيرات التي اجتاحت العديد من مدن وولايات الوطن، لمطالبة الرئيس بوتفليقة بالعدول عن ترشحه لعهدة خامسة.

أهم ما يميز هذا اللقاء هو التحاق المرشح المثير للجدل، رشيد نكاز، الذي استطاع أن يجد لنفسه فضاء أوسع وأرحب من غيره من المترشحين للاستحقاق المقبل، بفعل الالتفاف الشباب الكبير وراء هذا المترشح.

ويأتي هذا الاجتماع في الوقت الضائع، لأن آجال إيداع ملفات الترشح للانتخابات الرئاسية المقبلة، على مستوى المجلس الدستوري، ستكون آجالها قد انقضت (تنتهي في 03 مارس)، ما يعني أن هذه المبادرة تكون خسرت الرهان الذي بدأت به وهو مرشح واحد عن المعارضة للاستحقاق المقبل.

وسيناقش هذا الاجتماع ملف الحراك الشعبي. وقد اعترف لخضر بن خلاف بسقوط مشروع المرشح التوافقي، غير أن الأمر يبقى مؤقتا، إذ لا يستبعد مراقبون إمكانية تغير الحسابات بسبب المظاهرات التي اندلعت نهاية الأسبوع.

علي. ب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى